شبكة واحة العلوم الثقافية
أسعدتنا زيارتك و أضاءت الدنيا بوجودك

أهلا بك فى شبكة واحة العلوم الثقافية

يسعدنا تواجدك معنا يدا بيد و قلبا بقلب

لنسبح معا فى سماء الإبداع

ننتظر دخولك الآن

خواطر في زمن الدكتاتور

صفحة 26 من اصل 28 الصفحة السابقة  1 ... 14 ... 25, 26, 27, 28  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الأربعاء أغسطس 22, 2018 11:52 pm

في علم النفس يوجد مرض يسمى "وهم الاضطهاد" Persecutory delusion

ويعني اعتقاد فرد ما بحدوث ضرر يصيبه بشكل مباشر، أو تربص شخص ما به ليضره..بينما في الواقع هذا غير موجود..

وهم الاضطهاد هذا أكثر ما يصيب السلفيين والمتعصبين من كل الأديان والطوائف، فكلما حدثته بمعلومات جديدة (توهم) أنك تريد فرضها عليه وبالتالي يعنفك أو يؤذيك كسلوك دفاعي يحمي به نفسه، رغم أنك في الحقيقة لم تعرض سوى رأيك..

مجرد ما يسمع منك كلمة مخالفة لعقيدته (يتوهم) أنك تتربص به وتريد إذلاله واستعباده..

هذا لو استمر معه فترة طويلة يخلق لديه "عقدة اضطهاد" يُشكك فيها ويُخوّن نوايا الآخرين، فكل فعل أو إشارة صغيرة من الآخر تحمل معنى هجومي ضده، وهذا تفسير نظرية المؤامرة التي يعاني منها أصحاب هذا المرض.

مع الوقت وبعد أن يتعايش أحدهم مع "عقدة الاضطهاد" هذه تتطور معه المشكلة لبارانويا Paranoia أو جنون العَظَمة، فهو وحده القادر على كسر المؤامرات، وهو الناجح الذي تآمر ضده الفاشلين، وهو الطيب الذي يعاديه الأشرار...لذلك تم تصنيف الدكتاتوريات بمعاناتها من هذا المرض، أي دكتاتور عمليا هو مريض بالبارانويا التي تطورت لديه من وهم اضطهاد سابق..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:00 am

في كتاب تاريخ الإسلام للذهبي

فصل بعنوان "الانتقام من النصارى" يحكي انتقام قطز وبيبرس من المسيحيين بعد معركة "عين جالوت"

تابع

"وجاء الخبر بالنصر، فطار الناس فرحا، وثار بعضهم بالفخر الكنجي فقتلوه بالجامع، لكونه خالط الشمس القمي، ودخل معه في أخذ أموال الجفال، وقتل الشمس ابن الماكسيني ، وابن البغيل ، وغيرهم من الأعوان .
وكان الثكل على النصارى لعنهم الله من أول أمس، لرفعهم الصليب وغير ذلك، فأسرعوا إلى دورهم ينهبونها ويخربونها، وأخربوا في كنيسة اليعاقبة، وأحرقوا كنيستهم الكبرى، كنيسة مريم، حتى بقيت كوما، وبقيت النار تعمل في أخشابها أياما. وقتل منهم جماعة، واختفى سائرهم.
ونهب قليل من اليهود، ثم كفوا عنهم لأنهم لم يصدر منهم ما صدر من النصارى. وعيد المسلمون على خير عظيم والحمد لله" انتهى..(تاريخ الإسلام للذهبي 48/ 62)

لاحظ جرائم قطز وبيبرس

قتل المسيحيين..نهب وتخريب ديارهم..حرق الكنائس

سيقول قائل: ولكن هذا لسبب سياسي لما صدر من النصارى بحق جيش المسلمين، قلت: فما ذنب ديارهم يخربوها وكنائسهم يحرقوها ؟

الشيوخ عندما يقرأوا هذه النصوص يأخذوا منها المعنى وهو (الانتقام والكراهية) ثم يعمموه لبخس حقوق الأقليات بحجة أن السلف فعل ذلك..ويمكن عبارة (الحمد لله) للذهبي التي ختم بها تلك الجرائم تشرح كل شئ..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:08 am

بالنسبة لانخفاض الليرة التركية

لي رؤية ليست كاملة عن المشهد، ولن أتسرع في توصيف ما يحدث بشكل قطعي وكلي مثلما تسرع الآخرون، فالوضع التركي مجهول كليا بالنسبة للعرب، وأكثر التحليلات التي تخرج عن الوضع التركي مضللة..

إنما سأكتفي بمشاهد رئيسية

أولا: تباطؤ الاقتصاد التركي وانخفاض عملته بدأ منذ اندلاع الحرب السورية عام 2011 وتورط تركيا فيها بعد زيارة سعود الفيصل المشئومة، أردوجان كان محايد في الأزمة قبل زيارة الفيصل له، بعد الأزمة تحوّل لدعم الإرهاب..وهذه إشارة إلى أن الرجل ضعيف وسهل التأثير عليه.

ثانيا: روسيا تسير بخطوات منتظمة لتحقيق مصالحة سورية مصرية مع تركيا، هذه لو حدثت ستنقذ الاقتصاد التركي بفتح أسواق بديلة للمنتج التركي خارج الاتحاد الأوروبي..اللي انخفض فيه الطلب على السلع التركية نتيجة لتراجع الاستثمار المباشر من 20 مليار إلى 10 مليار لانخفاض معدل الأمان بعد الحرب والانقلاب العسكري الفاشل، كذلك وتراجع السياحة ل 25 مليون سائح بدلا من 45 مليون قبل الأزمة..هذا كله كان مقدمات لتراجع الليرة..يعني مش مجرد قرار من ترامب انخفضت عملة تركيا..توجد أسباب أخرى مباشرة..

ثالثا: من مصلحة أردوجان قبول المصالحة مع مصر وسوريا خشية حدوث أزمة اقتصادية كبرى في ولايته الرئاسية الذي يهدف فيها لترسيخ النظام الإسلامي اللي أشار لأحد جوانبه أمس برفضه للفائدة البنكية واعتبارها أداة تسلط إمبريالية لصالح الأغنياء..لكن قبول الرجل للمصالحة من عدمه مرتبط بموقفه من المعارضة المسلحة في إدلب..وهل هيوافق على طلب بوتين بعدم التدخل فيها أم لا..

رابعا: رفع أسعار الفائدة حل مؤقت لحماية العملة من الانهيار، بينما أردوجان يرفض بحجة مخالفة ذلك لتعاليم الإسلام..صحيح الرفع ممكن يعمل ركود لكنه يقلل الطلب على الدولار فيقوم يرفع عملته من جديد، أو على الأقل يحافظ عليها عند مستوى ثابت يحقق بيه الأمان وبعدين ينزل الفايدة تاني بعد استقرار السوق.

خامسا: الاقتصاد التركي قوي جدا ومعدل الإنتاج فيه عالي، وكل مشكلته الآن في ارتفاع أسعار النفط وفقدان أسواق مصر وسوريا والعراق، يعني مشكلة مزمنة، لكن لو لم يحلها أردوجان بسرعة سيحدث تضخم ثم ركود اقتصادي واستفحال ديون لتركيز الدولة على السياسة وإهمال جوانب أخرى كالثقافة والابتكار لشيوع خطاب ديني متشدد يفسّر كل شئ مادي بطريقة دينية..وهي نفس الطريقة اللي جعلت أفغانستان تتخلف.

سادسا: اقتصاد تركيا مشهور على إنه من الاقتصاديات الناشئة زي المكسيك، وهذا النوع دائما يجد تشجيع عالمي وشعبي ونسبة ثقة عالية، ولولا مخاطر الأمن والسياسة والصحافة بعد الحرب وطموح أردوجان لظل النمو الاقتصادي يتطور حتى تصبح تركيا من أفضل 10 اقتصاديات في العالم.

سابعا: ليس كل انخفاض للعملة يعني انهيار اقتصادي، عندنا في مصر اقتصادنا مأزوم لأن مفيش إنتاج في ظل انخفاض العملة، بينما في تركيا العملة انخفضت مع إنتاج قوي..هذا لو نجح الأتراك في إيجاد أسواق لمنتجاتهم يعني أصبحوا زي الصين واليابان..اللي تعمدوا خفض قيمة اليوان والين لتوفير أسواق بيع لمنتجاتهم برخص التراب، وهذا لو حدث سيقفز الاقتصاد التركي قفزة مهولة في ظل انخفاض العملة..تخيل قيمة صادرات تركيا الآن 140 مليار دولار..تخيل لو انخفضت العملة مع وجود زبائن وأسواق ماذا سيحدث لهذا الرقم؟...أقل شئ سيرتفع إلى 200 أو 300 أو ربما يقفز لتريليون دولار كما يحدث في ألمانيا..

ثامنا: يوجد بُعد سياسي آخر لأزمة العملة التركية وهو تشكيل تحالف ثلاثي بين (روسيا وإيران وتركيا) تشاركهم قطر والصين ودول البريكس من بعيد..هذا تحالف يمكنه أن يقود العالم في حال تخطت إيران أزمة العقوبات وتركيا أزمة الليرة، ولو في ظني أن التعاون التجاري بين الدول الثلاث ربما يأخذ شكل آخر غير متوقع وغير معلوم..لكن تأثيره هيكون أكبر على أوضاع الشرق الأوسط..

أخيرا: قلت منذ سنوات أن فضيلة أردوجان الكبرى التي جعلته ينهض باقتصاد تركيا منذ عام 2001 أنه كان علماني مستقل ويدير الدولة بطريقة علمانية معتدلة، الآن هو إخواني متشدد، بينما يمارس العلمانية بطريقة شكلية وليست جوهرية، وهذا يعني إنه سيكتسب كل صفات الإخوان من الشعور بالدونية إلى هوس المؤامرة والولع بالحروب والزعامات..

يكفي المؤامرة لوحدها، كل مشكلة لن يكون الخطأ فيه ولا في طريقة إدارته، بل دائما مسئول عنها الغير والشيطان، وهذا يعني أن الخطأ يستفحل دون رصد أو حتى إمكانية مقاومته..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:15 am

نصيحة لكل باحث في التاريخ والفكر التراث

لو أردت فهم أي مفكر أو فقيه أو مؤرخ أو محدث في أي زمن.. فادرس "الحالة السياسية" في عهده..

أجواء الحُكم، صراع السياسة والنفوذ، الحروب والثورات، قرارات السلطة، هذا مدخل مهم جدا لدراسة المجتمع والحالة الثقافية في ذلك الزمن، وبما أن الحالة المراد دراستها جزء من الكل فستتأثر بتلك الأحوال

شئ في المتناول وسهل جدا

بعضهم يشترط دراسة حياته الشخصية..ولكن من أين لك هذا؟..المعلومات عنها قليلة أو نادرة أو معدومة، ولو حصلت على معلومات ربما تكون كاذبة حسب وجهة نظر الناقل أو الراوي..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:17 am

تطبيق الإسلام كأسلوب حياه بمكارم الأخلاق والصدق والزهد والإيثار والصبر والتعفف هذا شئ جيد جدا

ما أفسد المسلمين والإسلام في عيون الكون هما أمرين اثنين:

الأول: التقليد الحرفي للقدماء..هذا عزل المسلم في صندوق "الإجماع" الفقهي، رغم أن الإجماع كان حجة قريش في الرد على الرسول "هذا ما وجدنا عليه آبائنا"..أي هذا ما أجمعت عليه أمة العرب..

الثاني: خلط الدين بالسياسة..جعل قادة المسلمين سلاطين وأمراء حرب..ولخوف الإنسان خلق من حولهم طبقة رجال بلاط من شيوخ ووزراء وحاشية لا تعرف دين ولا أخلاق سوى مصلحة الرئيس..

كل جرائم داعش والقاعدة والإخوان حدثت لهذين الأمرين، كل الحروب المذهبية والعرقية حدثت لنفس الأمرين ، أما الإسلام فلم يأمر بالتقليد بل بالفكر والتدبر وإعمال العقل في أكثر من مشهد.

ولغير المسلمين بالخصوص: أرجو أن لا يحزنك هذا الكلام، فإذا كنت حريص فعلا على الإصلاح والبناء ادعو بما فيه، أما الطعن والرفض بالكلية فهو تعصب غير مبرر خاصة وأنك تتفق مع مضمون وجوهر الدعوة..وياسيدي لن يأمرك أحد بالإسلام، فمكارم الأخلاق تمنع منعا باتا التدخل في شئون الناس الشخصية والعقائدية، وتحفظ للجميع حقه المقدس..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:21 am

بعض البنات تخطئ في تبرير الانفصال

أحدهن حكت لي كانت مخطوبة.. ولما انفصلت كثر القيل والقال من المجتمع.. فوجدت تبرير قاسي جدا على خطيبها... قالت. ‘"اتهجم عليا"

كان يكفيها القول "مفيش نصيب" وخلاص..

لكن التبرير بهذا الشكل كلفها الكثير

قالت: بعدما كذبت بهذا الكلام شعرت بندم.. فهو شخص محترم.. كان يدخل البيت وجهه في الأرض ولم ينظر لها بتجاوز ابدا.. ولكن لخلاف أبيها مع والده حدث الانفصال..

أضافت : بعد ما انفصلت تزوجت بشخص آخر وانجبت منه طفلين.. دام الزواج فقط 3 سنوات كانوا كلهم غم ونكد.. غضبت في بيت أهلي مرتين.. منهم مرة ظليت في بيت أبي عام كامل لم يسأل في أحد.. كانت تجربة قاسية بقسوة التبرير في حق خطيبها السابق الطيب.. ولأن الحياه مع زوجها أصبحت مستحيلة طلبت الخلع.. وخسرت أغلب حقوقها المادية..

الآن حياتها صعبة.. من الذي سيتزوج مطلقة ومعها طفلان؟..من الذي سيطفئ حرارة شوقها وحرمانها العاطفي؟..من الذي سيرضيها ويسعدها بعد حزن 3 سنوات؟

وجدت ضالتها أخيرا وتحت ضغط الأسرة بالزواج من رجل اكبر منها ب 15 عام ولديه زوجة اولى وابناء شباب.. رضيت بأن تكون زوجة ثانية وتخسر بعض حقوقها على ألا تخسر الباقي للأبد...

تقول لي : ياأستاذ سامح أقسم بالله انا حاسة إن دا ذنب خطيبها الأول.. وان كلامي لها صح.. المجتمع لا يهمه تبرير الانفصال إلا بهذا الشكل.. فهو مجتمع أمي يهمه الفضيحة علي الستر...يثار بالهجوم ويكره السلام.. يجد نقصه في عيوب الأخرين.. ويرضى غروره في أن يدفع الآخرون ثمن أخطاؤه..

أعلم انه ليست كل من بررت انفصالها بفضيحة لقيت هذا المصير. إنما يكفيها الشعور بالذنب.. فما تبقى من ضميرها كان يكفي لإحياء اسرة من جديد.. ولكنها اختارت الطريق الصعب..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:23 am

أي تغير جذري يمس عقائد الناس وسلوكياتهم يجب طرحه بشفافية وصدق

ما الذي حملك على فعل هذا؟

وما الذي حملك على العودة منه؟

هكذا الناس تستفيد من التجارب

أما أن تلبس ممثلة النقاب وتعتزل، ثم تخلعه وتعود للتمثيل بدون إبداء الأسباب التي حملتها على فعل ذلك فهو (نوع من النفاق والتزلف والتلوّن) حسب الموجة

حلا شيحة وغيرها مما خلعن النقاب والحجاب، يجب أن تعلن عن أسبابها وعقائدها الدينية والشخصية الجديدة،..لأن عدم الإعلان يعني أنه وفي حال تغير نظام الحكم لصالح الإخوان ستعود لارتدائه والاعتزال من جديد




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:26 am

99% من رجال العرب لا يعددون الزوجات

لكن يدافعون عن التعدد لسبيين:

الأول: اعتقادهم أنه مشروع ديني وأحيانا مستحب وأحيانا أخرى واجب

الثاني: لأنه يعطيهم شعور القوة والسلطة باعتباره أداه تميز ي وعنصري للذكور..

الرد على السبب الأول أنه ليس كل مشروع جيد. ..فالطلاق مثلا مشروع لكنه يدمر أسر أكثر مما يؤلف.. ومشروعيته بقاعدة أخف الضررين..لذلك عده الفقهاء (حلال بغيض) فلماذا لا يعتبروا التعدد من هذه الجهة؟

معلومة: التعدد أيضا يدمر أسر أكثر مما يؤلف.. ولا يعالج العنوسة بل يزيد معدلها أضعاف.. وقد شرحت كيف يحدث ذلك بشكل علمي في مقال قديم بعنوان "جريمة تعدد الزوجات "

يبقى السبب الثاني هو الحقيقي والمهيمن.. لكنه يظل في الوعي الباطن يظهر في الخلاف وفلتات اللسان.. نعم. فالرجال هنا رغم أنهم لا يعددون...لكن يدافعون عن التعدد كونه وسيلتهم الأولى في السيطرة وتشريع ذكورية المجتمع بشكل ديني..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:28 am

سياسة القضم الذاتي

أسلوب السعودية في التعامل مع خصومها واحد دائما، حشد إعلامي وسياسي موجه، ثم شراء مواقف دول تابعة

لكن غالبا هذا الأسلوب يفشل إذا لم يستجيب الخصم للضغوط

وتتحول الخصومة إلى نقطة ضعف بمرور الوقت مثلما حدث في حربها على اليمن ثم في عدائها لإيران ولقطر ثم أخيرا كندا، وأتذكر لما خاصمت مصر فترة لجأت لنفس الأسلوب ودعت مؤسسات سيادية كمجلس التعاون للهجوم على مصر..

هذا الأسلوب الهجومي مميز باندفاعه الغير أخلاقي والغير سياسي، يصبح مع الوقت عامل (قضم ذاتي) بمعنى أن المملكة تأكل نفسها بنفسها عبر تضييق الخناق عليها أكثر، فمشكلتها مع قطر وإيران واليمن أعطت لها عزلة إقليمية، ومشكلتها مع كندا قد تطيح بما تبقى من حضور دولي لها..خصوصا وأن كندا من أغنى دول العالم وأكثرهم نفوذا اقتصاديا وسياسيا، وحليف رئيسي للاتحاد الأوروبي.

سياسة القضم الذاتي تقع فيها كل دولة عدوانية في البداية

فإذا نجح الخصوم في شلّ حركتها يصبح مفعول القضم سريع




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:32 am

في الفقه يوجد ما يسمى أحكام معللة وأخرى غير معللة

تحريم لحم الخنزير مثلا.. هذا حكم غير معلل. يعني مش مذكور السبب.. أما الحكم المعلل وهو حرمة الاعتداء في قوله تعالى "لا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين "

أصبح ما عقب حرف " إن " هو العلة وما سبقها هو الحكم

جاء الشيوخ بما يسمى الناسخ والمنسوخ.. وقالوا أن موانع النسخ متعددة منها "الأحكام المعللة" لأن النسخ هايكون للعلة أيضا.. فلو نسخوا قوله تعالي "لا تعتدوا" أصبح فرض عليهم نسخ "إنه لا يحب المعتدين"..وبالتالي ممكن ربنا يحب المعتدين عادي... !!..وهذا لا يجوز

أصبح لزاما عليهم عرض كل الأحاديث والفتاوي على هذه الآية التي تأمر بعدم العدوان (بما انها محكمة) لا تخضع لقانون المتشابه

لكن عند التنفيذ لم يعرضوا شئ ..فاخترعوا ما يسمى "بجهاد الطلب" وهو عمدة فكر الجماعات الإرهابية الآن..ولكي يهربوا من لوازم حكم تحريم الاعتداء قالوا أن الدعوة ليست عدوان.. وبالتالي نشر الإسلام باسم الدعوة لا يندرج تحت منع العدوان.. هذا الحكم "القاسي" الذي يطارد خيالهم ليل نهار..

ونسوا قوله تعالى " لا يضركم من ضل إذا اهتديتم"

بقول الكلام دا ليه؟

لتوضيح ان الشيوخ مش مجرد وضعوا قاعدة فقهية يبقى اصبحوا ملتزمين بيها...بل يكسروها غالبا لمصالح دنيوية.. وهنا خطورة بقاء الفقه في أيدي رجال الدين..يجب أن يكون الفقه للجميع بحرية ما داموا حصلوا شروطه بالعلم والبحث المجرد البعيد عن المصالح..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:36 am

يوجد فارق بين مصطلحات الجهاد والقتال والعدوان والإرهاب في الإسلام ..

الجهاد أعم وأشمل من القتال فهو يتضمن جهاد النفس والكفاح والبناء والقتال والصبر والمقاومة النفسية...وهذا يعني أن كل قتال جهاد ..بينما ليس كل جهاد قتال..وغالبية آيات الجهاد في القرآن نزلت بمعان ليست حربية

اما العدوان فليس قتال.. القرآن يفرق بين اللفظين بعلة هي (الله لا يحب المعتدين) لم يقل أنه (لا يحب المقاتلين) لأن القتال في القرآن هو قتال الدفع.. أن تحمي نفسك من الأعداء وهذا فرض.

وأخيرا الإرهاب فهو يحمل كل معاني القتال ولكن (دون اشتباك) فهو بذلك يعني التخويف والردع بغرض حقن الدماء

الإرهابيون خلطوا تلك المعاني كلها ببعض. ‘فجعلوا القتال هو الأصل ولصقوه بالجهاد...ونتيجة لتأثرهم بفقه السلاطين وأحاديثهم وقعوا في خطيئة (العدوان) فأصبح لديهم الجهاد والقتال والعدوان بمعنى واحد...

حتى الإرهاب الذي غرضه التخويف جعلوه قتالا بتسلط الحمقى عليهم بتولي أمراء السوء..

يرجى العلم ان مصطلح الإرهاب الحديث مختلف عن مصطلح الإرهاب القرآني.. فهم عكسوه على كل أفعال وسلوكيات الجماعات الداعية للعنف...بمعنى أن الإرهاب لديهم ليس فقط تخويف وقتال وجرائم بل أيضا تكفير وكراهية وطائفية...وفي الغرب يعدون الحركات العنصرية مساوية للإرهابية في خطرها على الأمن العام..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:47 am

سلاح الشيوخ ليس البرهان والدليل بل الصوت وحركات الجسد

فلكي لا يخدعك رجل دين اعمل الصوت mute أو البس سماعة... هتشوفه مجرد قرد بيتنطط..ولو دققت في ملامحه تلاقيه بارع في التمثيل..

بالضبط زي الأفلام الأكشن المصرية

افتح التلفزيون على خناقة ثم اكتم الصوت.. هتلاقيهم بيستعبطوا أو بيهزروا...!

إقناع العامة لا يلزمه دليل دائما.. لأن الصوت والشكل لهم نفس القدر من التأثير..لاحظ شرط الخطابة في نبرات صوته وحركات جسده.. من دونهم الخطيب شخص عادي حتى لو بيتكلم صح..

أما لو عرضوا أدلة فهي مزيفة لتأكدهم إن مفيش حد هايسأل وراهم.. مما جعل منابر الجمعة عند المسلمين أكثر اوقات الشيوخ كذبا..حتى الخطيب لا يكلف نفسه البحث عن صدقية كلامه... كلها نص ساعة يقبض تمنهم من الأوقاف أو صندوق التبرعات والنذور..

الأدلة للجهلة حماقة واستخفاف بينما الدليل لأهل الدليل.. وأتحداك تشوف رجل دين يتحاور مع مثقف كما يخطب الجمعة. لأنه لو عملها هتكون نهايته سودة..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:52 am

قناة الجزيرة عملت فيلم عن الجيش المصري وداعش في سيناء

أكدوا فيه علاقتهم بالجماعات الإرهابية ورموزها وتحركاتها.. . ولزوم الإقناع جاءوا بضباط وجنود في الجيش يتحدثون..باحتمال كبير أن هؤلاء شخصيات مزيفة..

الفيلم بيحاول يوصل رسالة إن قطر مخترقة الجيش وإن فيه متعاونين معاهم. وانشقاقات... وهكذا.. نفس الرسالة اللي وصلوها عن جيش سوريا.. مما يعني أن الشعور القطري تجاه الجيشين واحد..

الهجوم علي الجيش مرفوض.. ولو جاء في سياق رفض السيسي فهو غباء.. لأن حب المصريين لقواتهم المسلحة اكبر من كراهيتهم للسيسي.. ولو وضع المصري في خيار وحيد يكون فيه الجيش والسيسي في كفة واحدة هايختارهم..لكن هبوط شعبية الرئيس طبيعية لوصول فكرة عند العامة إن الرجل ليس ممثلا للجيش وبيسجن قادته وضباطه في سبيل يبقى رئيس عادي..

هنا حصل فصل.. إنما فيلم الجزيرة بيعمل ربط تاني... وحاوريني ياطيطة..!

إقليميا الفيلم ضمن خطة هجوم قطرية ضد محور الحصار الرباعي.. اللي أشعلتها قطر بقضية محكمة العدل الدولية ضد الإمارات.. وردت الإمارات بتسريبات في صحيفة "صنداي تايمز" بغرض سحب ملف استضافة قطر لكأس العالم 2022

بن زايد يحاول الآن سحب الملف مهما كلفه من ثمن لأن كاس العالم لم يعد حدث كروي.. دا له شأن كبير سياسي واقتصادي وثقافي.. هنا بنجاح قطر في ظل المقاطعة ينهار حلف بن زايد فورا.... وطبيعي يكون له عواقب على الأسرة المالكة..

المؤسف أن مصر غير قادرة على الرد.. شبه ما تكون ضربت خصمك في الحلبة ضربة في مكان حساس لم يعد قادرا علي الضرب.. وكل جهده أصبح دفاعي... وقلت من زمان إن طريقة إدارة أزمة الخليج هتكون ليها آثار عكسية.. وآهي حصلت بإضعاف محور الحصار.. خصوصا في أهم نقاط ضعفه داخل (اليمن)

أخيرا : تأثير الفيلم للأسف هيكون سلبي في مصر بتعزيز قناعة خطورة الوضع في الجيش وسيناء.. وهي الورقة الرابحة للنظام طيلة 5 سنوات.. أما أزمات الفقر والديون والفساد والجوع أصبحت مشاكل ثانوية...




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 12:54 am

غالبا ما تقرأه في الكتب مختلف عن ما تسمعه على المنابر

والسبب أن ما تقرأه في الكتب هو الحقيقة التي يريدها عقلك، بينما ما تسمعه على المنابر هو الحقيقة التي يريدها السلطان..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:01 am

في فيلم الزوجة الثانية

كان العمدة يسرق أراضي وممتلكات الفلاحين.. وعندما يسطو على أغلب ممتلكات الرجل ويعفو عن الباقي لكي يعيش... هنا حاشية العمدة فورا وبصوت واحد (ياسلام ع الحنية.. ياسلام ع الإنسانية)..!

مشهد كاريكاتوري مبالغة بكل تأكيد

لكن في هذا العصر لا تستغرب.. أحيا السيسي نفس الحاشية السوء والبطانة الفاسدة وحولته لمشهد واقعي..

قال أحدهم : احمد ربنا إن الرئيس مارفعش الدعم كله.. والضرائب يادوب 20% من مرتبك بدل 50% زي الدول التانية.. وكمان احمده لأنه لم يرفع سعر الكهرباء زي أوروبا..

طب قبضونا زي أوروبا ونسكت..

متوسط دخل المصري 800 دولار في العام وهو يمثل (ربع) متوسط الدخل الشهري للأوروبي...أرفع ضرائب وأسعار اوكي.. لكن في المقابل ارفع المرتبات..

هذا الطلب رغم إنه مشروع وعقلاني وأخلاقي وفي الإمكان لكن لا يعجب الحاشية السوء.. وزي ما قالوا لصلاح منصور (برافو ياعمدة) على الرحمة في السرقة.. قالوا لصاحبنا برافو وهو بيقتل الشعب.. بس خليك حنين وانت بتقتل و (ماتحفش) بالسكينة أوي... دي أرواح ياعمدة...!




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:05 am

في علوم النفس يقسمون الوهم إلى ديني ولاديني

سيبنا من اللاديني

خلينا في الموهوم على أساس ديني

هذا يعتقد أن كل رابط له بالله هو علاقة حقيقية، فأي منام أو وحي نفسي أو طمأنينة أو قشعريرة..هي رسالة من الله، كل صلاه يصليها ويشعر فيها بخشوع ويبكي فهي رسالة من الله، كل صدمة تلقاها ونجح في تجاوزها باتزان وصبر وذكر فهي رسالة من الله..

هذا الشعور يظل وهم يحتاج إلى 3 شروط كي يتحول لواقع:

الأول: أن يفكر بعقله تفكيرا مجردا، يدرس الأمور ويضع الاحتمالات ويتصور النتائج...هذا العقل الذي أمرنا الله به في القرآن معطّل بفعل فاعل.

الثاني: الكلام..أن يعبر عن أفكاره بطريقة مقبولة لا تستفز الناس أو تجرحهم أو تحبطهم..

الثالث: الفعل..أن يترجم هذا التفكير وذلك الكلام لعمل حقيقي ، وهنا يحدث التجانس بين القول والعمل، بين المادة والروح، بين العقل والخيال، فيظهر الإنسان صادق ونبيل وعاقل....

مشكلة مصر أن رئيسها (المتدين) لا يدير الدولة فقط بطريقة فردية غير مسموح فيها بتصويب أخطاؤه، إنما هو أساسا لا يحقق الشروط الثلاثة المذكورة ليُحوّل علاقته بالله إلى واقع حقيقي ملموس..

فالتفكير معطل..مجرد أول خاطرة على ذهنه تظل مسيطرة وتهيمن على ما سواها، وكلامه غير موزون تورط في الكذب والاستفزاز عشرات المرات، بل أحرج مؤيديه حتى باتوا قلة عاجزة عن الدفاع عنه وتبني قضيته بشكل أخلاقي وعقلي، أما الفعل..حدث ولا حرج...الرجل لا يفعل شيئا، وكلامه لا يطبق منه حرف واحد..

السيسي منذ 5 سنوات وهو على تصريح ووعد واحد..اصبروا معايا وبكرا هيكون أفضل، ورغم أن الأوضاع تسوء كل يوم عن سابقه لكن ما زال يكابر ويعاند..في حالة يفترض أن لديه حجة للمكابرة..نجاح مثلا في ملف..تغيير حدث للأفضل..إنما الرجل لم ينجح في شئ سوى في إفقار الشعب وكبت حرياته وتسليط السفهاء عليه يشتموه في الإعلام..

عندما كنت مؤيد له بعد ثورة يونيو قلت أن الرجل يحتاج إلى (مصلحين ومنفتحين) كي يعبر بمصر من أزمتها، واستبشرت خير بوجود بعض الأسماء من فريقه ودعم الكثير من عقلاء الدولة..لكن بتسلطه وانفراده خسر العقلاء وبات المثقفون في حيص بيص، يعرفون أن رئيسهم يسير بمصر للهاوية، ولا يجرأون على المعارضة مخافة أن يعود الإخوان، فاختار معظمهم الحل وهو (القعود والصمت) ثم تحولوا للأدب والقصص والأشعار كبديل يفرغون فيه عن مصائبهم..ولأول مرة في تاريخ مصر الحديث مثقفين مصر لا يتحدثون في الثقافة، ورؤساء الأحزاب والسياسيين لا يتحدثون في السياسة..!!

الرجل جمع حوله نفس تياره الموهوم من (المحافظين والانغلاقيين) من ذوي الاتجاهات الشوفينية والسلطوية ورجال الدين وأصحاب المصالح..هؤلاء هم الذين حوّلوا نظام مصر إلى (عسكري محافظ) يمارس بعض أنواع التسلط الديني الذي مارسه الإخوان، والتسلط السياسي الذي مارسه عبدالناصر، فخسروا حسنات الجميع وبات النظام يحمل كل نقيصة..

هرب التكنوقراط من الدولة ورفضوا المسئولية في ظل نظام يحكم الإعلام بضابط مخابرات، والنتيجة هي فشل على أغلب مستويات الحكم وتحويل مصر إلى نموذج غبي أسوأ حتى من كوريا الشمالية..

أعتقد أن الرئيس يحتاج لتعديل مساره لشئ واحد هو: .."أن يكون واقعي ليس أكثر"

عش واقعك أيها الرئيس، فعندما تدخل محل وأنت جائع أكيد ستشتري أي طعام يشبعك..لن تختار، أما لو دخلت وأنت شبعان ستكون لديك فرصة للاختيار بين الأصناف..ومصر كانت جائعة عندما رأستها..والجائع لا يحتاج أي مغامرات وتجارب بل يحتاج ما يسد رمقه..هذا هو الواقع، وسد الرمق أيها الرئيس هو في (الإنتاج) وتحويل مصر لدولة صناعية، ولو على التكلفة فنصف ما أنفقته على مشاريعك الفاشلة وبناء السجون ودعايا تأليهك في الإعلام كان يكفي لتحويل مصر لأكبر قلعة صناعية في غضون سنوات..

لكن نصيبك ونصيبنا أن نرى أفشل رئيس مصري في العصر الحديث..يحتاج المصريون لإصلاح ما فسد في عهده لسنوات من الجهد والتضحيات




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:12 am

حقيقة مؤكدة

النظام العسكري بعد يونيو 2013 تسبب في تشويه نظام عبدالناصر عند قطاع كبير من الشعب.. خصوصا من فئة الشباب

قبل ذلك كان نظام ناصر نموذج في الكتب والخيال.. نراه في رنين أصوات ام كلثوم وعبدالحليم.. في إنجازاته للفقراء وثناء الفلاحين عليه..

هذا كله ذهب بنظام السيسي الذي أثبت للمرة الأولى في تاريخ مصر فساد فكرة (البلد دي عاوزة يحكمها راجل عسكري)

كل المساوئ والشرور حدثت من النظام الحالي.. الرجل لم يترك فعل شرير تقريبا إلا وفعله.. ولولا وجود الإخوان وفزاعتهم لانتهى مع اول عام.. لكنه نصيب لنرى بأعيننا مساوئ الدولة العسكرية التي ظللنا نحلم بها سنوات... وتزول بها قداسة حكم الجيش لأول مرة في التاريخ..

هذا التشويه لنظام ناصر رغم أنه ظالم في بعض جوانبه _ شتان بين ناصر والسيسي_ لكن له منفعة ستعود على الشعب المصري مستقبلا بنظام مدني رشيد بعد أن استنفذت الدولة كل أساليب الحكم المتاحة والمسموح بها من قبل النافذين..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:15 am

توجد عبارة إنجليزية اسمها.."هناك فيل في الغرفة".

وتعني حقيقة كبيرة وواضحة الكل شايفها، لكن يتغاضون عنها للبحث عن مشاكل أصغر لزوم الوجاهة والسمعة، أو من قبيل التفاهة وملء الفراغ..

تخص بشكل أكبر السياسة وشئون المجتمع، لكنها تمس أيضا حياة الأفراد، فكم منا يستحق أن نقول له "هناك فيل في الغرفة" يعني أنظر لمشاكلك الكبيرة والمهمة قبل أن تنظر للصغائر، فمن واحد مفكك أسريا وعاطفيا بينما يبحث عن مشاكل غيره هنا يستحق أن نقول له "هناك فيل في الغرفة" حصل كما في الحديث رأى القذى في عين أخيه وأغمض عن الجذع في عينه..

كذلك في الدين..مشاكل تطرف وإرهاب وفوضى وقتل وذبح يقوم الشيوخ بنسيان ذلك ويرون فقط حجاب المرأة وكيف تسير في الشارع..

في الاقتصاد..ننسى الديون والأسعار والتضخم والفقر..ونرى فقط الاحتياطي النقدي..هذا يستحق أن نقول له "هناك فيل في الغرفة"..Elephant in the room

في العسكرية ننسى ضعف السلاح وتخلفه ، ثم نقارن أنفسنا بجيوش أمريكا وروسيا، هذا نقول له أيضا "هناك فيل في الغرفة" أنظر لمشاكلك أولا..سلاحك متخلف ياأخي ولا يصلح للحرب

في الطب ننسى الأوبئة ونقص المناعة ونقص التغذية ونقص المعدات ووساخة المستشفيات، بينما نذكر فقط أن لدينا مستشفيات خاصة يأتي إليها الأجانب، هذا نقول له "هناك فيل في الغرفة" ياأخي علاجك متخلف والأجانب لم يأتوا ليعالجوا في مستشفيات الشعب بل في مستشفيات الطبقة العليا اللي كل أدويتها من الخارج...

أما في السياسة: مصر لديها مشاكل ديون وبطالة وفقر وأسعار مرتفعة جدا..وفساد يلتهم كل موارد الدولة، ولا يذكر الإعلام سوى إنجازات الرئيس وافتتاح كوبري كذا وطريق كذا..هؤلاء لا نقول لهم فقط "هناك فيل في الغرفة" بل هناك أفيال ستنقض عليكم وعلى كل من في الغرفة لتدهسه..





صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:19 am

الله يرحمه "هوميروس"

من هذا الرجل؟

هذا أعظم وأشهر شاعر يوناني في التاريخ، مؤلف ملاحم "الإلياذة والأوديسا" التي حوت أساطير "حرب طروادة" " والصوف الذهبي" واخترع شخصيات ك "سيكالوبوس" و "تالوس" و "جيسون" و" أخيل" وغيرها

كان خياله عظيم جدا وأثر على حضارة اليونان بالكامل، بل وانتقلت أعماله للرومان والعرب بعد ذلك..

كيف؟

عدوّ المسيح..أو الدجال.. Antichrist ذكره الكتاب المقدس كمحارب لدعوة المسيح آخر الزمان، وانتقل للعرب بلفظ آخر هو "المسيخ الدجال" وأنزلوا عليه كل صفات السيكالوبس Cyclops عملاق أعور بعين واحدة، وكعادة الأساطير لما تتطور يُضاف لها حسب ثقافة المطوّر فأضاف له العرب (ركوب الحمار) بجذر أعتقد إنه مرتبط بحمار السيد المسيح في الهجرة لأورشاليم للتشبيه على الناس آخر الزمان.

ملاحم هوميروس كلها ذات طابع ديني تحوي صراعا يحدث بين الآلهة والبشر، وبين الآلهة وبعضهم في حرب رآها هوميروس دينية تحدث آخر الزمان، ولما انتقلت للرومان والعرب ظل نفس طابعها الديني بإضافات مسيحية وإسلامية بعد ذلك، وفي حوار مع زميل قلت: لا أعتقد أن قصص الدجال من تأليف العرب، فبدو الصحراء كانوا شعراء الحال، يعني يصف رأي العين والحس، ولو أضاف أشياء فبأصل من الواقع..حاجات شايفها بعينه لا يؤلف قصص من خياله لأنه ضعيف الخيال من أثر البيئة اللي عايش فيها..وهذا موضوع فلسفي أفرد له مساحة خاصة..

أضيف: ربما الإضافات التي حدثت لقصص الدجال من أثر الفرس لأنهم طوّروا حكايات ألف ليلة وليلة ذات الأصل الصيني والهندي قبل أن تنتقل للعرب، فالفارسيون والعراقيون والشوام والمصريون واليمنيون كانوا أصحاب حضارة ذلك الزمان، ومنشأ الأدب القصصي والملاحم تميزوا بها لأسباب تخص ثراء بيئتهم..وهو نفس الجانب الفلسفي اللي أثر على فقر خيال البدو..

نعود لهوميروس..اختلف عليه العلماء منهم من شكك في وجوده أو تاريخه، لكن الأقرب أنه عاش كما قال هيرودوت في القرن 9 ق.م وهذا أواخر العصر البرونزي في أوروبا، اتضح من نوعية المعادن اللي تخيلها في بناء الشخصيات..كالإله " تالوس" Talos الشهير في ملحمة الصوف الذهبي لجيسون وفرقة المغامرون، اللي تم تصوير الملحمة في فيلم أسطوري خلال حقبة الستينات بعنوان "جيسون والمغامرون" وترجم للعربية بعنوان "جيسون وآلهة الحرب".. بطولة النجم "تود أرمسترونج" Todd Armstrong

وبقدر شعبية هوميروس وأساطير اليونان في الغرب بقدر ما نجح الفيلم بتقنية عالية جدا وقتها ظلت من أحد عجائب السينما..

أما السيكالوبس فتم تصويره في فيلم "رحلة السندباد السابعة" عام 1958 ببطولة "كيروين ماثيوز" Kerwin Mathews وفيها مزيج بين كلام هوميروس وخيال فارسي بأسطورة السندباد، والأخيرة اشتهرت في العصر العباسي الأول المعروف إنه كان ذو طابع فارسي صِرف أثر على علماء الفقه والنحو والتاريخ والحديث المسلمين، وشخصية السندباد تم صياغتها في هذا العصر ونسب مكانها لبغداد مركز الخلافة.

حتى اسم السندباد نفسه فارسي أصله من "سنباذ" أحد قادة الثورات الخرمكية المجوسية ضد الخليفة العباسي "المنصور"، ويمكن اعتبار ثورات الخرمكية وأشهرها "بابك الخرمي" نقطة تحول في العلاقة بين العرب والفرس اللي بعدها نشأ فعليا عصر جديد هو (عصر الترك) اللي مهد للعصر العباسي الثاني وتم الانقلاب فيه على أشهر عقائد المجوس وهي (حرية الاختيار) وتم إقرار المذهب الجبري بدءا من هذا التاريخ..

نرجع للمسيخ الدجال، فهو كان مرتبط زي ما قلنا بملاحم آخر الزمان في الكتاب المقدس ثم عند رواة الأحاديث المسلمين..وقبلهم اخذ نفس الطابع عند هوميروس، لكن الفارق إن المسيحي الأول تخيله بقدرات محدودة غير إلهية، ووصل الأمر بتفسير ظهوره على شخصيات بعد ذلك معادية للمسيح كالإمبراطور الروماني (نيرون) ووصفوا بيه النبي محمد أيضا..زي البابا "أينوسنت الثالث" في القرن 13 م اللي وصف النبي محمد بإنه الدجال في الإنجيل بمعنى إنه "عدوّ المسيح"..والمفارقة إن هذا البابا كان من أشهر دعاة الحروب الصليبية على الشرق الأوسط..يعني ليست فقط مجرد حرب دينية..دي للتخلص من أتباع الدجال..

أما عند المسلمين تطور المفهوم وعاد بقدراته الإلهية اللي عند هوميروس بعد إحياء صورة السيكالوبس مرة أخرى، وأعتقد هذا التطور حدث بتأثير فارسي زي ما قلنا وصل للمسلمين برواة الأحاديث، أما القرآن فلم يتحدث عن هذه الشخصية أبدا رغم أهميتها ومحوريتها في قصص الملاحم، وهذا أثار شبهة عظيمة على تلك القصص دعت كثير من فقهاء العصر لإنكارها معتمدين على تضارب قصص الرواه الأوائل فيها..

وعن تضارب قصص الدجال، فالأحاديث تخيلته بثلاثة شخصيات، الأولى بن صياد اليهودي، والثانية : وحش الجسّاسة الشهير في حديث مسلم ، والثالثة: وحش السيكالوبس اليوناني بدون تسميته، والأخيرة هي الأشهر..ليس لأنها الأكثر رواية ولكن لأن الشيوخ رأوا ذكر ابن صياد والجساسة مش في مصلحتهم ويضع بذور الشك عند العامة..

كما تم توظيف قصة الدجال سياسيا، اتهم الأمويون الخوارج بأنهم من أتباع الدجال كما في حديث " سيخرج أناس من أمتي من قبل المشرق يقرءون القرآن لا يجاوز تراقيهم، كلما خرج منها قرن قطع، كلما خرج منها قرن قطع، حتى يخرج الدجال في بقيتهم"..انتهى...والحديث واضح يشير للخوارج بصفتهم يقرأون القرآن وفي المشرق بالنسبة لدمشق..أي العراق..وبدون تفصيل قدراته نسب المحدثون له قدرات إلهية كإحياء الموتى وإمطار الأرض ، ولأن تأثير الدجال فارسي قالوا أن أتباعه من "يهود أصبهان" في إيران وكأن مفيش يهود في العالم غير يهود أصبهان..

كما قالوا أن موطن الدجال في العراق نسبة لجيش الإمام علي، وفي أحاديث أخرى قالوا أن إبليس باض في العراق وفرخ فيها عبقريه، في إشارة إلى إن أهل العراق ولاد أبالسة وأتباع الدجال، والملاحظ إن هيمنة الجانب الأموي في قصص الملاحم واضحة للعيان لكن لم يتجرأ واحد من القدماء على إنكارها خصوصا بعد معارك العلويين والعباسيين في القرن الثاني اللي انتصر فيها الخليفة جعفر المنصور وأعاد إحياء الثقافة الأموية من جديد.,.

هذا الكلام صعب على الشيوخ، ليس لأنه معارض لهم ولكن لأنه يهدم أسطورة عاشوا من أجلها سنوات ويدعون بها في السجود "اللهم اجعلني من أنصار المسيح يوم الدجال".."اللهم إني أعوذ بك من فتنة الدجال" لكن لا الدين ولا العقل ولا الواقع يصدق هذا الكلام، فهم مطالبين إما بإنكارها وبالتالي الشك في أصحابها وما حملوه من علم، وإما تصديقها والعيش في وهم، بينما أصعب شئ على الإنسان أن يعيش في وهم..وهو يعلم تماما أنه موهوم..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:24 am

كل حروب الشرق الأوسط سكنت الآن

لم يعد سوى حربين (اليمن وسوريا)

لاعتبارات سياسية وفلسفية أذكرها لاحقا

بوضوح :

إذا وقفت حرب سوريا ستقف حرب اليمن فورا.. وإذا انتهت الأولى بدخول الجيش الحكومي إلى إدلب سيتفكك تحالف اليمن ويعلن رسميا هزيمته التاريخية التي قد تغير من شكل وجوهر مجلس التعاون مستقبلا




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس أغسطس 23, 2018 1:27 am

حادثة فظيعة في مصر

أب وأم اكتشفوا سرقة 400 جنيه وقطع ذهبية فاتهم الوالد أبنائه (الثلاثة) وظل يضربهم حتى قتل واحد فيهم 13 عام..

قتل ولده من أجل المال، والمصيبة أنه مدرس أزهري قدوة للطلاب، يعلمهم الحكمة والأخلاق والصبر، وصدق اللي قال: باب النجار مخلّع..

هنا الفرق بين النظرية والتطبيق، بين الخيال والواقع، بين العلم والجهل، بين الرجعية والتقدمية..

أفضل أساليب مقاومة السرقة هو تدريب الأطفال على (حفظ الملكية) يعني تربي ابنك على معرفة ما يملك ولا يملك، وقتها يكون فاهم ما له وعليه، وهذه مسألة حقوقية تخص الثقافة..هذا من الجانب النظري، أما العملي تدريبه وامتحانه من قِبَل الوالدين فلو رسب يتم نهيه بلطف ،وأن الآباء كانوا يعلمون.. على وعد بعقاب أشد المرة القادمة ، أما لو نجح (فحط في بطنك بطيخة صيفي)..

ميزة هذه الطريقة إن الطفل لو أقدم على السرقة بعد ذلك (هيخاف) خشية أن يكون بعلم الوالدين ، وبعد تدريسه حقوق الملكية لن يعتدي على حقوق الغير وهاينسجم آليا مع هذا الطابع حتى يسري في دمه وتصبح صفة ذات تبقى معه طوال عمره..

إنما عند العرب يعلموه يعتدي على المسيحي وعلى الشيعي ، ويشتم العاجز ويسخر من الضعيف ويأذي الحيوانات..لا يدركون أن صفة العدوان هي نفسها صفة السرقة، (هذا عدوان وهذا عدوان) الأولى سلب من الآخرين حقهم في الكرامة والحياه والاعتقاد..أما الثانية سلب أملاكهم..كل الطرق تؤدي إلى روما..!

عند العرب يعلموهم كيف يتحايلون في الدين..ومش عاوزه يتحايل في السرقة؟!..يعلموهم كيف يكذب ويتعصب ليدافع عن مذهبه..ومش عاوزه يكذب ويتعصب لكي يسرق؟..يعلموهم كيف يبررون معاصيهم وأذيتهم للناس وعدم اعترافهم بالخطأ..ومش عاوزه يبرر سرقته في الأخير؟

ألف باء تربية أطفال على عدم السرقة

تعليمهم حق الملكية..وحقوق الغير..ثم امتحانهم على ذلك

تعليمهم الصدق والرحمة وعدم أذية الناس والحيوانات..

علموهم الشجاعة الأدبية والاعتراف بالخطأ..

البيوت أسرار..وياما عند الناس بلاوي، لكن مكافحة السرقة ليست بالأمن ولا بالعصاية أو جلدة الغسالة..هذه بالعلم والصبر، وفوق ذلك الرحمة..هذه تنهيك وقت الغضب، وترفعك وقت الفرح، وتمنعك وقت الضيق، وتبسطك وقت الفرج..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت سبتمبر 08, 2018 3:58 pm

صديق يسأل:كيف لم ينتشر الإسلام في أوروبا؟
قلت : بالحرب
هزيمة الأمويين في معركة بلاط الشهداء أو بواتيه Battle of Tours سنة 732 م أوقفت نشر الإسلام في أوروبا الغربية
ثم هزيمة الأمويين أيضا على يد البيزنطيين في معركة أكروينون Battle of Akroinon سنة 740 م أوقفت نشر الإسلام في أوروبا الشرقية
ساهمت هذه المعارك في إضعاف الجيش الأموي ضد الغزوات العباسية القادمة من الشرق في خراسان مما أدى لانهيارها بعد ذلك بعشرة أعوام سنة 750 م..أما إسلام منطقة البلقان فنشره العثمانيون بغزوات على مدار 4 قرون..
الأمويون والعثمانيون لهم الفضل الأكبر في نشر الإسلام بالغزو والحروب خارج منطقة الشرق الأوسط.. لذلك يقدسهم الجهاديون والإسلاميون جدا ويعتبرون سلطانهم مؤيد من الله..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت سبتمبر 08, 2018 4:01 pm

عن أم هانئ وأنس بن مالك .."أن النبي كان له أربع ضفائر في شعره"..(سنن الترمذي 1781، والطبراني 1006)

القصة وما فيها أن العرب كانوا متأثرين باليهود في تضفير الشعر وسدله أمام الأذنين بضفيرتين وأربعة حسب شروح التوراه، بما يعرف لديهم بعادة ال Payot ومعناها حُرمة حلق زوايا الرأس والوجه، فتراهم حتى يُضفرون اللحية..

تم اعتبار الشعر الطويل وتضفيره سنة، بحيث المسلم يخالف ذلك فقط في الحج والعمرة، أي أن حلاقة الشعر في البيت الحرام بغرض التطهر من شَعر المعاصي الدنيوية..لذلك جعلوا من طقوس إسلام الكافر أن يحلق شعر رأسه لنفس العلة في الحج وهي التطهر من شَعر الكُفر.

الخوارج خالفوا ذلك وحلقوا رؤوسهم ، فأكثرهم عاش خارج الجزيرة العربية في مصر والشام والعراق ..وبالتالي لم يتأثروا بيهود الجزيرة..لذا وُصِفوا في الصحيحين بأن (سيماهم التحليق) وتم اعتبار حلاقتهم للشعر بدعة محدثة، واعتبر عند المالكية أن التحليق بدعة كفرية قد تخرج صاحبها من الملة كون (المُحلّقين) تشبهوا بالكفار ومن تشبه بقوم فهو منهم..

هذا الشكل اليهودي أو ال Payot كان له تأثير في النهي عن (القزعة) وهي حلق جوانب الرأس وترك مقدمتها..لأن التلمود قال العكس..أن جوانب الرأس مضفرة وشعرها منسدل خلف وأمام الأذنين.

الحالة الوحيدة التي أباحها التراث الإسلامي في حلق الشعر دون حج وعمرة هي (القمل) أو (المرض) غير ذلك فحليق الرأس عند جمهور السنة هو عاصي إلى أن يتوب ويندم على ما فعله..وأما عند الشيعة جائز ومستحب لقول الصادق "حلق الشعر في غير حج أو عمرة مُثلة لأعدائكم وجمال لكم" أي أن دافع التحليق عند الشيعة هو (جمال المنظر) وتم اعتباره وقار ومن سنن الفطرة النبوية وأن طول الشعر يسبب ضعف البصر.

هذا الخلاف بين السنة والشيعة في حلق الرأس مرده إلى تقليد شكل اليهود..فالشيعة الأوائل عاشوا في العراق وبالتالي لم يتأثروا بيهود العرب، أما السنة فأكثر من تشدد فيهم ضد حلق الرأس هم المالكية لتقليدهم أهل المدينة الذين ورثوا تلك العادة من قبائل اليهود..

باختصار: الدين لم يأمر بشكل معين أو زي معين للفرد..كل هذه عادات قبلية تحولت في زمن ما لدين مقدس، الأديان عموما لا تهتم بالشكل إلا حين انتقالها من مرحلة الدعوة إلى السياسة والحُكم، وهذا يعني أن الإسلام في جوهره لم يهتم بتلك الأمور لانفصالها عن السلوك الشخصي، حلقت رأسك أم لم تحلق، ضفرت شعرك أم لا..العبرة بسلوكك وعملك الصالح.




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت سبتمبر 08, 2018 4:05 pm

في علم النفس يوجد ما يسمى "الإسقاط النجمي"

ويعني مفارقة الروح أو النفس للجسد عبر الأثير الكوني والسباحة والغوص في الكون ثم العودة مرة أخرى للجسد

مدعو الإسقاط النجمي يزعمون معرفتهم للغيب والماضي والمستقبل والماورائيات، أن تفارق نفسك جسدك ثم تعود بعد حصولها على معلومات يعني قد اخترقت الحجب، الآن فقط يمكنك رؤية ولمس أشياء على القمر أو المريخ أو السفر عبر المجرات، ويمكنك سماع ورؤية من اغتابوك أو يتآمرون عليك في غيابك..ويمكنك السفر عبر الزمن للماضي برؤية كفار قريش، أو للمستقبل برؤية فناء الحياه على الأرض..

البعض قال أنه حدث له إسقاط نجمي، وسافر إلى الصين بالحس البشري العادي كي لا يخلط بينه وبين الرؤى والأحلام، ثم عاد مرة أخرى لطبيعته وقد عرف عن الصين أشياء لم يعرفها أهلها..ولكي يُفرق بين الحُلم والإسقاط النجمي يقول أن الأحلام نعرف أنها أحلام ..أما الإسقاط النجمي فهو حقيقة واقعية..وقد يُقال أن الحُلم لا يعرف بل أحيانا يظن الناس أن حُلمهم حقيقة..

العلم يقول أن الإسقاط النجمي خرافة، شئ غير قابل للتجربة أو للدحض حسب مذهب كارل بوبر، معلوماته قد تأتي بالتأمل والاستغراق في الكون بالنيرفانا كما يفعل البوذيون، وليس معنى أنه يصيب في معلوماته أحيانا أن الإسقاط صحيح..بل الغالب أن معلوماته تخطئ بالضبط كما يفعل المنجمون، تصدق معلوماتهم أحيانا فينخدع بهم الناس..

تقوم نظرية الإسقاط النجمي على فرضية بمفارقة الروح للجسد مع بقاء حبل – كالحبل السري بين الجنين وأمه – هذا الحبل مهمته نقل المعلومات من الروح السابحة في الأثير الكوني إلى الجسد المادي، وهذا يعني أن الحالة كلها مبنية على وجود اتصال لاسلكي لا تدركه الحواس، وبالتالي لا يخضع كل ما سبق للتجربة أو للدحض..وهذا ما دفع العلماء لاعتباره خرافة من خرافات المتدينين أو المجانين أو مدعي المعجزات وطالبي الشهرة.

حتى الآن لا يمكن تأكيد أو نفي الإسقاط النجمي، بعض جوانبه (كالتخاطر عن بُعد) موجودة لدى بعض الناس لكن يرفضها العلماء أيضا بشدة..ورأيي أن ادعاء الخوارق مع عدم إمكانية النفي أو الإثبات يعني خرافة قولا واحدا..فلو كان الإسقاط النجمي صحيح لأصبح التجسس على الدول سهل والحصول على أي معلومة أسهل، والانتصار في الحروب وبناء الدول سهل..ما كان يمنع الإنسان عن ذلك هو كيانه القاصر بذاته، الآن أصبح هذا الكيان خارق..فما الذي يمنع مدعو الإسقاط من الاغتناء ومُلك الدول والأموال والنفوذ؟..وما الذي يمنعهم من الحصول على معلومات معينة؟

لو كان الرد أن إمكانية الحصول على المعلومة محدودة تبعا لقيود ما في الأثير أو في الحبل المتصل ..يعني أن صاحب الدعوى كذاب..بالضبط كالساحر الذي يدعي الخوارق ثم يعجز عن امتلاك 1000 جنيه ليسدد بهم ديونه..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت سبتمبر 08, 2018 4:06 pm

من يرد الاستماع إلى تخبط الشيوخ فليستمع لتفسيرهم حديث "أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله"

السلفيون قالوا أن الناس تعني المشركين

الأزهريون قالوا أن الناس تعني مشركي مكة تحديدا

ابحث عن دوافع هؤلاء لتلك التفاسير تجدها سياسية محضة، فالسلفيون يشرعون جهاد الطلب قالوا أن قتال المشركين حق حتى يسلموا أو يدفعوا الجزية.

الأزهريون لأنهم موالين للسلطان قيدوا التفسير بمشركي مكة حتى لا يُصرف اللفظ على الجميع بمن فيهم الأزهر نفسه الذي يعده الجهاديون كافرا..

الرد على السلفيين بقوله تعالى.." وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين".. [البقرة : 190] أمر صريح بأن القتال فقط هو للدفع ورد العدوان

أما الرد على الأزهريين بقوله تعالى.." ولا يزالون يقاتلونكم حتى يردوكم عن دينكم إن استطاعوا".. [البقرة : 217] تصريح مؤكد أن النبي كان مدافعا عن دينه ولم يؤمر أبدا بنشر الإسلام بالسيف حتى لقريش..

الحقيقة أن الحديث مدسوس بواحد من احتمالين، أن يكون من كلام أبي هريرة لتشريع غزو الأمم الأخرى في العصر الأموي، أو هو مدسوس على أبي هريرة نفسه من رواه أمويين لنفس الغرض..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



avatar
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام


الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 13840
نقاط : 25966
السٌّمعَة : 23
العمر : 38
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 26 من اصل 28 الصفحة السابقة  1 ... 14 ... 25, 26, 27, 28  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى