شبكة واحة العلوم الثقافية
أسعدتنا زيارتك و أضاءت الدنيا بوجودك

أهلا بك فى شبكة واحة العلوم الثقافية

يسعدنا تواجدك معنا يدا بيد و قلبا بقلب

لنسبح معا فى سماء الإبداع

ننتظر دخولك الآن

خواطر في زمن الدكتاتور

صفحة 37 من اصل 40 الصفحة السابقة  1 ... 20 ... 36, 37, 38, 39, 40  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:08 pm

خمسة فوارق بين داعش وتنظيم القاعدة

الأول: داعش بدأت شريرة ضد العرب والمسلمين، وبصورة القاتل السفاح غير الرحيم.. القاعدة لا.. هذه ظهرت أولا بشعار (فلتسقط أمريكا) واحنا ما شاء الله.. أي جهة تقول بسقوط أمريكا نحبها..حتى لو إبليس..

الثاني : داعش قاطعت الإعلام وقادتها لم يظهروا كخطباء وواعظين والجماعة بالكامل ظلت مختفية في كل الميادين سوى ميدان الحرب مما دفع السؤال عن هويتها وسر غموضها... القاعدة لا.. هذه كانت تتواصل في التلفزيون والإعلام.. وقادتها كانوا يلقون خطب حماسية وشعارات دينية، مما ساهم في تعزيز شعبيتها بين المسلمين وظهر أسامة بن لادن بطل شعبي..

الثالث: داعش لا تهتم بتبرير عملياتها ولا شرح منهجها الفقهي والعقدي.. بل تكتفي فقط ببيانات سياسية معززة بأحاديث وآيات تخدمهم فقط لا غير.. تنظيم القاعدة لا.. منذ بداية بن لادن وهو يقدم تنظيمه كمؤمن بالمذاهب الأربعة والترجيح ما بينهم حسب المصلحة ومقاصد الشرع.. يعني القاعدة اللي فجرت أبراج أمريكا في ١١ سبتمبر وقتلت الآلاف فعلت ذلك من باب "السياسة الشرعية والمصالح المرسلة".. تخيل يامان...!

الرابع: كلاهما تم توظيفه من الأمريكيين..القاعدة ضد السوفييت وداعش ضد الأسد، لكن الفارق أن منهج داعش كان يعتمد خطط سيطرة وحرب شاملة.. القاعدة لأ.. هذه خطتها واستراتيجيتها تقوم على حرب الاستنزاف.. أو بطريقة (إضرب واجري) ومنهجية القاعدة هذه ورثوها من جماعات الجهاد اللاتيني والشيشاني اللي جذورها عند الحشاشين، وطبقوا الانتحار الجهادي من جماعة نمور التاميل...

الخامس: داعش أفتت بوجوب قيام دولة الخلافة الآن، تنظيم القاعدة غير مؤمن بقيام الخلافة في ظل غيبة المهدي والدجال ونزول المسيح آخر الزمان، وكمان أختلف مع داعش في مكان قيام الخلافة.. فحسب مذهب القاعدة تقوم الخلافة في الشام لقتال اليهود والروم.. بينما الحج البغدادي أعلنها في جامع النوري بالموصل..

أتذكر جيدا كيف كانت شعبية أسامة بن لادن في التسعينات وبدايات الألفية الجديدة، ويوم ١١ سبتمبر كنت في الجيش وكيف تشفى بعض القادة في أمريكا وأعتبروا إن اللي حصل انتقام إلهي لدعم أمريكا لمجازر شارون ضد الانتفاضة الفلسطينية..

وأتذكر أيضا كيف أن الممثل "أحمد بدير" كان بيعمل مسرحية يسخر فيها من بن لادن واضطر لإيقافها بناء على ضغط زملائه من ناحية وخوفا عليه من القتل من ناحية أخرى، وفاكر كويس إن عادل إمام كان بيسخر من الإرهاب والتشدد في أعماله الفنية لكن مجابش سيرة بن لادن والقاعدة أبدا لحب الشعب ليه وقتها وخوفا أيضا على حياته فيما لو قرر المواجهة..

داعش مهما أجرمت لكنها خدمت المسلمين والفكر الإنساني كله بتطبيق المنهج السلفي بحذافيره دون تزويق ومصالح مرسلة حرص عليها بن لادن لكسب حب المسلمين، ولو فتحت أي كتاب فقه وفتشت عن كيفية تطبيق الشريعة الإسلامية ستجد أن الدواعش نفذوها بالحرف، لذلك يظل الدواعش أجرا الناس على تمثيل مذهبهم بصدق وخدموا نقد التراث الديني بشكل جيد.. ورب ضارة نافعة.. فدماء ملايين الشهداء أكيد لهم ثمن.. وثمن غالي سنربحه جميعا لو أحسنا استغلاله لصالح التنوير..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:12 pm

قبل اكتشاف حجر رشيد وفك رموز اللغة المصرية القديمة

كان المصريون يرون أن الأهرامات بناها شخص اسمه (شدّاد بن عاد) من قوم عاد الذين دعاهم نبي الله "هود" طبعا هذا كان بعد الغزو العربي ليوافقوا تفسير أخبار قصة قوم عاد الجبارين مع ضخامة الأهرام..

لكن هذه القصة لم تكن مقنعة للمثقفين واختاروا أن الذي بناها ملك مصري قديم اسمه "سوريد" بناء على حُلم حكاه المقريزي يخص طوفان نوح وشهد بأن القبط يقولون ذلك، بالتالي فالقصة لها تأثيرات يهودية ومسيحية قالوا بأن سوريد كان يُخزّن كنوزه في تلك الأهرامات خشية الطوفان، وأنها مليئة بكتابات وشفرات (سحرية) غير مفهومة، ظنوا أن لغة المصري القديم سحر لتسخير الجان ، وبالتالي فالأهرامات لها علاقة بالعفاريت..وهذا يفسر كيف أن الأهرامات لم تُمسّ بأذى إلا في عهد الخليفة المأمون (المعتزلي) ومن بعده صلاح الدين..

المأمون كان عقلانيا لا يؤمن بالجن لكنه طمعان في كنوز الملك سوريد فجاء لهدمها ، وصلاح الدين كان دكتاتورا براجماتيا لم يطمع سوى في أحجار الأهرامات الصغيرة فهدم معظمها وبنى بها قلعته، ويحكي المؤرخ الفرنسي "بريس دافين" المشهور ب "إدريس افندي" أن محمد علي باشا كان يأمر بهدم معابد الأقصر لأحجارها في بناء قناطر على النيل..نفس تفكير صلاح الدين فكر بها محمد علي، ولو كان يعبر في مضمونه عن جهل بالحضارات والعلوم لكنه كان يمثل سلوك طبيعي للمستبدين في إقامة مشاريع قومية وقلاع ترسخ حُكمه.

يحكي المؤرخ المسعودي عن سبب توقف المأمون عن هدم الأهرام ليس فقط صعوبتها بل للعائد الضعيف من ورائها، فكان ينفق أموالا عظيمة للهدم على أمل أن يجد كنوز سوريد تعوضه عن هذا المال، لكن لما فتح الفتحة الشهيرة في هرم خفرع وجد كنوزا تعادل ما أنفقه فتوقف، بالمعنى البلدي (مكسبش حاجة) والواقعة تشهد أن كنوز الأهرامات كانت موجودة للعصر العباسي وأنها ظلت طوال 3000 سنة محمية

شهادة المسعودي تظل أكثر شهادات المؤرخين ثقة عن فعل المأمون، تأمل وفاة المأمون 218 هـ وفاة المسعودي 348 هـ أي بينهما 130 سنة ، وبرغم أن المسعودي عراقي الأصل لكن عاش معظم حياته في القاهرة وتوفى فيها وما كتبه في عن المأمون هو موروث المصريين الشائع عن قصة هدم الهرم..

قصة ثالثة لبناء الهرم أصلها عراقية وهي أن الملك "هرمس" قرر بنائها كقبور له ولزوجته وأبنائه، ورواية أخرى أن الهرم الأول لهرمس والثاني لملك جاء بعده بألف سنة إسمه "أعاديمون" المهم أن قصة بناء الأهرامات قبل اكتشاف الكتابة المصرية القديمة كان يملأها الخرافات والوهم المناسب لكل شعب، هكذا كان القدماء يفسرون ظواهر لا يفهموها بنسبها إلى الموروث وتوظيف السياسة والاجتماع لنشر تلك الموروثات أحيانا بحيث لا يكون أمامك أي قصة أخرى، وعند انعدام الخيارات لا يكون للإرادة معنى..فكل ما ستسمعه أنت مجبر على تصديقه.

وبتلك الطريقة ظلت موروثات الأديان قوية على مدار قرون، أصلها انعدام الرأي الآخر وشيطنة كل ما يخالف أصحاب النفوذ، فإذا جاء عصر العلم لينفي ويصيغ نظريات جديدة وعلوم جديدة يقولوا (اشمعنى انت ) يعني هو الناس طول 1400 سنة مابيفهموش وانت الا بتفهم..!!...نفس طريقة تفكير السلفيين، هو يعني البخاري ومسلم والطبري وغيره أغبياء وانت الوحيد اللي ذكي..!!




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:23 pm

بعض الأخوة كان ضد مظاهرات محمد علي الأخيرة بحجة تشريعها للفوضى وانهيار الأمن المصري، لكن في نفس الوقت يؤيد مظاهرات العراق الآن بحجة (إيران)..!

أذكر فقط..أن كارثتي سوريا واليمن حدثت بحجة إيران

داعش سيطرت على 4 محافظات عراقية بحجة إيران

لو كانت مظاهرات محمد علي لم يسقط فيها ضحايا ونحن نعارضها ، فلا حق لنا بتأييد مظاهرات العراق وقد سقط فيها المئات من فصائل وأحزاب ومتظاهرين وقوى الأمن..

لا يجوز تصفية حسابات وكراهية في صورة دعم احتجاجات، هذا اسمه (توظيف سياسي وأيدلوجي) يكتوي منه أبناء البلد لا غير، هنا في مصر لم نتضرر كثيرا مما حدث في سوريا، لكنهم دعموا ثورة سوريا من منطلق طائفي وأيدلوجي كما كان يفعل شيوخ السلفيين، ولما اشتدت الأزمة هربوا وبدأوا في انتقاد داعش..طب كنتوا فين من الأول




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:25 pm

أواخر ثمانينات القرن العشرين

كان حدث فارق في تاريخ العالم، حيث توقفت (أربعة حروب كبرى)

هي (لبنان - وأفغانستان - العراق وإيران - الحرب الباردة)

لكن في نفس الوقت شهدت بدايات لأصوليات دينية مسلحة كتنظيم القاعدة المسلم وجيش الرب المسيحي الأوغندي..

أجواء السلام التي عاشها العالم لم تكن لولا تنازلات من القوى العظمى والكبرى وقتها، مما يعني أن وقف حروب الشرق الأوسط الآن مرهون بتنازلات نفس القوى..

وأما انبعاث الأصوليين المسلحين فكان نتيجة لحروب القرن العشرين بالمجمل وإحياء لرواسب تاريخية قديمة جاءت في سياق التأثر بحروب العالم وقتها، مما يؤكد أن فكرة الحرب ليست فاسدة في ذاتها وزمانها فقط..ولكن تؤسس لكوارث عقلية واجتماعية وتنشر جهالات لا حصر لها في المستقبل..

إذا أراد الإنسان أن يعيش فليؤمن أن حياته لا تتعلق بالحرب ولا منتجاتها كالكراهية والتشدد، بل بالحب والتسامح والتفاوض..على الأقل أن يبقي على شعرة بينه وبين خصومه، وأن يؤمن إيمانا تاما بأن الحرب لا تؤثر في حياته وحياة أبنائه فقط..بل تهدد أجيال قادمة، وما حروبنا اليوم إلا بأخطاء وجهالات من سبقونا




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:28 pm

عن جرائم الميراث في المجتمع المصري

طرحت دراسة منذ سنوات موثقة بإحصائيات تلك الجرائم أكثر من 5 آلاف حالة قتل سنويا و2500 حالة حجر و 220 ألف قضية ميراث مرفوعة أمام المحاكم..

هذه الكارثة سببها الشيوخ الذين تشددوا في المواريث ورفضوا إعمال العقل والاجتهاد فيها لصالح المجتمع، بل وأضافوا مسائل من عندهم كالتعصيب والمسألة العُمرية..

قسّموا المواريث كالتالي:

النصاب المعلوم أولا
ثم التعصيب والعَوَل
ثم أخيرا ..الرحم

ومنعوا الوصية تماما رغم أن الله أمر بها في أكثر من آية، وأفتى الشيوخ بأن حديث لا وصية لوارث يلغي آيات الوصية في القرآن..هكذا تجرأوا على الله وحذفوا آياته وأحكامه لصالح شهواتهم الذكورية ونزعاتهم العدوانية تجاه كل ضعيف..

جرائم الميراث سببها تأخير الرحم ليكون (آخر) ما يستند إليه الشيوخ في التوزيع، بينما الأصح كان الرحم أولا لأنه توزيع أنصبة معلومة وغير معلومة على جهة القرابة، وبهذا يأخذ مذهب الإمامية..لذا فمجتمعاتهم تخلو غالبا من جرائم الميراث ، لكن ولأنهم شيعة فأصبحوا شياطين لا يُقبل منهم صرفا ولا عدلا...برغم أن الأزهر يأخذ من أحكامهم الفقهية كثيرا لصرامتها وحجيتها الصحيحة..مع حفظ اعتمادنا أن الإسلام ليس فيه سنة ولا شيعة..لكنه يسمح بكل اجتهاد ورأي ما دام مُدلا بشكل صحيح.




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:30 pm

في ندوة أمس

ذكرت مسألة التعصيب في المواريث كونها دخيلة على الشريعة الإسلامية ومن اجتهاد فقهاء ووضع أحاديث معارضة للقرآن وتشيع ظلم المرأة..

فقعاطعني شيخا سلفيا غاضبا كان يحضر الندوة لأول مرة، وقال : ماذا تقول في قوله تعالى "فإن لم يكن له ولد وورثه أبواه فلأمه الثلث" لم أعره انتباها أول مرة لكراهيتي الشديدة مقاطعة الآخرين، ولأن الندوة كانت في معظمها مؤيدة لرأي الشيخ دخلت في نقاشات جانبية لتوضيح خطورة التعصيب من الناحية الاجتماعية والعقلية..

ولإلحاح الشيخ قلت له: هذا تأويلك الخاطئ للآية.. وكدت أكمل فقاطعني أيضا وعلا الصوت مرة أخرى وحدثت البلبلة، هنا لم يعد للرأي قيمة ففضلت السكوت لعدم جهوزية الآخرين للاستماع والإنصات..

الآية التي ذكرها الشيخ يفسرها فقهاء السنة بتأويل معنى الولد بالذَكر، وهذا غير صحيح، الولد كل من يولد سواء ذكرا أو أنثى، وفي عموم آيات المواريث تستخدم كلمة "ولد" على الين، وكلمة ذكر وأنثى لتخصيص الأنصاب المعلومة، فالولد من المولود حتى لو كان خنثى أو ا ثالثا كما هو شائع في الاضطرابات التي تحدث في الهوية الية..

آيات تدل أن الولد في آيات المواريث هو كل مولود:

1- قال تعالى "إلا المستضعفين من الرجال والنساء والولدان لا يستطيعون حيلة "[النساء : 98]..(الولدان هنا تعني الأطفال والصغار الضعفاء)

2- "وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته أكرمي مثواه عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا" [يوسف : 21]..(نتخذه ولدا هنا يعني نتخذه إبنا..ولا يستقيم المعنى لو كان نتخذه ذكرا فهو ذكر أصلا إنما الذي اشترى يوسف كان يُقرّبه إليه اجتماعيا)

3- "وينذر الذين قالوا اتخذ الله ولدا " [الكهف : 4]..(بعض الناس يقول أن الملائكة بنات الله وأن المسيح ابن الله فأنكر الله عليهم ذلك بنفي أن يكون له ولد..والمعنى يتضح أكثر أنه على الذكور والإناث)

4- "ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله إن ترن أنا أقل منك مالا وولدا" [الكهف : 39]..(التكبر والغرور في الآية بكثرة الولد وليست بكثرة الذكور، نفس معنى آية المال والبنون زينة الحياة الدنيا، البنون كل ما هو إبنا للوالدين ذكرا وأنثى)

5- "وما ينبغي للرحمن أن يتخذ ولدا [مريم : 92]..(لو كان الولد هنا بمعنى الذكر فالله يقبل أن تكون له أنثى عادي)..!!

6- "وقالوا اتخذ الرحمن ولدا سبحانه بل عباد مكرمون".. [الأنبياء : 26]..(نفى الله الولد وأثبت أنهم عباد، وعباد الرحمن صفة على كل عابد ذكر وأنثى)

الآيات كثيرة لنقض تفاسير وأحاديث الفقهاء في التعصيب، ولو كان هؤلاء يستمعون القرآن ما آمنوا بغيره ثم بحثوا عن ما يوافقه من الآيات بلوي أعناقها كما فعلوا، لكنه الجهل والتقليد المقيت..حتى عندما قلت أنه لو كان القرآن يقول بالتعصيب لآمن به الشيعة قال بعضهم هذه فرقة تحارب الإسلام...أنظر كيف وصلنا ، لمجرد إيماننا بروح القرآن والعدالة أصبحنا متفقين مع الشيعة ونشن الحرب على الإسلام..ولو قال ذلك مفتيا سنيا لأنكروا عليه أيضا..ولو قال ذلك أعظم العلماء سيكفّروه..حتى لو بعث النبي من قبره لينكر ذلك سيتهموه بالإلحاد..ولا حول ولا قوة إلا بالله




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:36 pm

أسعدني مرور باحثة سورية اعتمدت كتابي "الأزمة السورية محاولة للفهم" كمشروع تخرج

هذا الكتاب المنشور قبل 7 سنوات قليل الحجم لكن نتائجه ظهرت تباعا أنه "عظيم الفائدة" وقد اعتمده - قبل الأخت الباحثة - سوريون ولبنانيون كُثُر في دراساتهم ومقالاتهم الصحفية على مدار سنوات..

وبسبب هذا الكتاب طُرح إسمي ضمن المثقفين الواجب تكريمهم من الرئيس "بشار الأسد" منذ سنوات ولكني لعدم إيماني بعدالة الأسد رغم نقدي للثورة ضده..رفضت الدعوة

فخور بهذا الكتاب المنشور في وقت كانت فيه سوريا كالفريسة، بينما رأيتها البذرة التي سنتشر الإرهاب والقتل في عموم الشرق الأوسط

لا أخفي عليكم أنني ما زلت أفتح هذا الكتاب بعد مرور سنوات على نشره، وأستغرب تلك الحالة العقلية التي كنت فيها، ربما حدث ذلك من أثر التحدي الذي عشته إبان خروجي من الإخوان، واللحظات الصعبة التي كنت أراها ماثلة في الأفق القريب وتهدد كل صغير وكبير دون تمييز..

إنما أحزنني شئ واحد..أن الكتاب لم يُطبَع رغم انتشاره، وبهذه المناسبة أشكر الإنترنت ومخترعيه ومبرمجيه الذي ساهموا في نقل المعلومة دون الحاجة لشروط مادية للناشرين، ووصاية قهرية لسلطات متخلفة ترى حرية الفكر تهديدا لها..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:43 pm

خدها قاعدة

من يهتم بالصغائر وينشغل بسفاسف الأمور هو لا يفهم الكبائر وعظائم الأمور

في الدين.. في الشغل.. في البيت..

عدا العلم.. الذي هو العكس تماما..

السبب أن معرفة العلوم تبدأ بالاستقراء، التافه والصغير ليس تافها وصغيرا بنظر العلم، بل فكرة يتوصل من خلالها لحقيقة أكبر..(نظرية الكلى والجزئي شرحناها قبل ذلك)

أما سلوكياتنا فتحكمها العلاقات الإنسانية والأخلاق، وهذه تم تقعيدها في الأديان والفلسفات منذ آلاف السنين ولا خلاف بشري حولها تقريبا.. يأتي بعد ذلك من يهتم بلحيته وينشغل بإصبعه في الصلاه فهو بعيد عن فكرة الدين الكبرى..

كذلك في العمل.. ينشغل مديرك أو مشرفك بالصغير جدا ويحاسبك عليه ويوهمك أن ذلك قانون ولوائح.. فورا هذا يقال له (أنت لا تفهم عملك) وما يدفعك لذلك حب السلطة..

مرضى النفس والعقل بين الناس كثيرون ومنهم من يتقلد مناصب عليا وإدارية جراء الفساد وعدم الأهلية الشائع في بلادنا، وهؤلاء ما داموا في مواقعهم فلا تسألني عن إصلاح..

فالصلاح فهم قبل أن يكون قانون، علم وإدراك وليس التزاما حرفيا بنصوص..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:51 pm

ملاحظ أنه خلال فترة السبعينات حتى التسعينات ظهرت أفلام مصرية بعناوين متشابهة ويجمعها لفظ واحد بمدلول واحد..

خد عندك مثلا:

(عصر الذئاب – مصيدة الذئاب – وكر الذئاب – الذئاب – الأنثى والذئاب – ذئاب لا تأكل اللحم – ذئاب على الطريق – موعد مع الذئاب – إبنتي والذئاب – زوجتي والذئب....وغيرها كتير)

كان فيه مشروع عدة أفلام على نفس النمط لم يظهر بعد.. منها

(رجلين الذئاب – مؤخرة الذئاب – ودان الذئاب - خد وراك الباب واطلع مع الذئاب)..!

الفكرة اللي بتجمع أسماء هذه الأفلام تسويقية لحضور عامل التشويق من الإسم، وفي دلالات العناوين كلما كان إسم الفيلم (ما قلّ ودل) كلما يكون مميزا، وكلما حشرت فيه معاني الإثارة كلما تم تسويقه بشكل جيد..

المهم إن فكرة هذه الأفلام جميعها واحدة مجموعة مغتصبين ومتحرشين بيطمعوا في البطلة أو قريبة البطل فيجري الانتقام منهم إما بالضرب والإغماء – على طريقة السينما المصرية – أو بالسجن والقتل، وفي النهاية تجد رسالة فحواها..كن مقدرا للجمال لكن لا تخطفه ، وحاول تسيطر على شهواتك الية بتوجيهها في المكان الصحيح وهو الزواج..

دي كانت أبرز كناية في عناوين الأفلام المصرية، وكتير منهم هابط بالمناسبة وانتشرت جدا في أفلام المقاولات والأكشن العبيط..خصوصا فيلم مصيدة الذئاب هذا، الشحات مبروك كان بيضرب العصابة (برُكَبه) ومش فاهم ازاي المخرج مسميهوش (أبو ركبة) كان يستحق جايزة مهرجان كان كأفضل شلوت في الهوا ..!

كمان لم يتوصل صناع مجموعة أفلام الذئاب هذه لخدع علمية مثلا بتصوير ذئاب حقيقية مع كادر للمتحرشين مما يعبر عن ضعف إمكانيات المخرج والطاقم الفني، لكن بالبحث تبين إن هذه المجموعة (الذئبوية) كانت مناسبة جدا للشعب المصري وقتها – ولا زالت بالمناسبة – أي كلام ياعبسلام، قصص متشابهة لحد التطابق ولا يفوتهم بالطبع حضور إله التحرش "حمدينوس وزيريوس" كماركة مصرية مسجلة




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:53 pm

توجد ظاهرة شتم الرئيس المصري في ثورات واحتجاجات الأخوة العرب

فعلوها في الجزائر والسودان والأردن وحاليا بلبنان

أذكركم فقط أن الذي يسيطر على إعلام مصر للخارج ثلاثة قنوات وبرامج (عبدالله الشريف _ جو شو _ أحمد بحيري)

بعد ما كان (باسم يوسف ومنى الشاذلي _ قبل تحولهم _ إضافة لإبراهيم عيسى) هم الواجهة المصرية للخارج..

بصفتي مواطن مصري معارض أرفض التعرض لرئيس مصر عن طريق حشره في أزمات الآخرين، علاقتنا هنا معارضة من أجل الوطن حتى لو لم يُعتَرف بها لكن حتما سيقبلوها بعدما يضيق بهم الحال ويصلوا أنه لا مفر من القبول بالرأي الآخر للبناء.. أما شتائم الأخوة غير المصريين للرئيس فلا تأثير على قضاياهم مطلقا بل تعد تنفيسا عن غضب مكتوم..

وبالعموم لا يمكنني مصادرة رأي أحد وأرفصه كمبدأ

لكن علينا أن نعي بأن واجهة مصر للخارج هم هؤلاء الثلاثة (الشريف وجو وبحيري) تتفق تختلف معهم لكن جمهورهم العربي أكبر وموادهم العلمية وسخريتهم من إعلام الحكومة جعل حتى فرصة متابعة قناة مصرية واحدة عبث وتضييع وقت..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:56 pm

لنعلم حجم الكارثة الاجتماعية اللي عملتها أفلام البلطجة ومحمد رمضان في الشعب

يكفي العلم إن هذه الشخصية كانت في الأفلام القديمة رمز للشر اللي بيكافحه البطل، تخيل المعايير اختلفت وأصبح توفيق الدقن بتاع زمان هو الرجل الصالح دلوقتي اللي بيقتل واحد عشان عاكس اخته أو ضرب صاحبه بالسكينة عشان غلط فيه..

النموذج الإصلاحي ورسالة الفن كمرجعية للتمثيل فقدت وسادت قيم مادية عنيفة بعد حقبة ذهبية للسينما كان البطل فيها جان ووسيم وأنيق وأخلاقه حلوه ونبيل ورحيم وصبور وحكيم.. قول زي ما تقول..

سينما محمد رمضان تسببت في كارثة اجتماعية كل يوم بتظهر حالات كتير شايفة إن حمل السكاكين والزجاج المكسور عادي وإنك تضرب بيهم أي حد بطولة وشرف وأخلاق..

صناع السينما في مصر متأثرين طبيعي بالثقافة المتخلفة وتقصير السلطة في نشر الاستنارة بيد إنها لم تكتفي باستخدام رجال الدين لمصالحهم بل تستخدم أيضا رمضان وفارضاه فرض على شركات الإنتاج

سينما مصر سقطت وستسقط أكثر إذا لم يفرقوا بين

١_ نقل الواقع كما هو

٢_ نقل الواقع كما نريد أن نراه

٣_ الإيمان بأن الفن هو رسالة ترشيد وإصلاح وتقويم للواقع

للأسف أكثر ما يدمر المجتمعات هو الخيارين الأول والثاني، فالأول يعني نشر القبح والشرور الإنسانية كأخلاق والثانية عزلة عن الواقع الافتراضي والعيش في الأوهام.. وكلا الخيارين يؤديان لنتيجة حتمية هي (الهلاك الممنهج)




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 7:58 pm

ستخسر تركيا معاركها في شمال سوريا

ليس لأنها دولة غازية محتلة فقط، وليس لأنها تحارب الأكراد في مناطقهم..وليس لأن رئيسها أردوجان أحمق غير دبلوماسي، وليس لأن العالم كله يدين العملية.

ستخسر تركيا لأن جيشها السوري الحر داعشي ويقتل أبرياء خارج القانون ويعدم أسرى ويذبح بطرق وحشية

توجد حكمة صينية رائعة تقول (أن المياه الضحلة لا تتحمل سفينة كبيرة) ومياه الأتراك والموالين لهم ضحلة لا تعرف حقوق إنسان ولا أخلاق حرب ولا شرف جيوش..يقتلون الجميع على الهوية والظن..وضع كهذا كفيل بأن يحشد العالم ضدهم والشعوب المحلية لا ترضى بأفعالهم وتضعف معنويات جنودهم وقادتهم..

أعلم أن هناك رأيا يقول بأن التدخل التركي متفق عليه مع الروس والإيرانيين، وأن هدفه التصدي لمخططات أمريكا والخليج بتقسيم سوريا لدويلات، وأن الأكراد مدعومين من إسرائيل..لا دخل لي بكل هذا فلو علم أردوجان بكل ذلك ووافق عليه ستكون مصيبة تكشف أنه حذاء أو ذيل يحقق مصالح الآخرين دون مصلحته..

فشل تركيا يعني عدم قدرتها على فتح المعارك ضد الأكراد والجيش السوري لاحقا..فهل أمن أردوجان مكر الأسد وهو يتربص له مريدا للانتقام بعد شعوره بغدر صديق الأمس.؟

كل شئ زاد عن حده سينقلب ضده..وانقلاب العالم الآن ضد تركيا بسبب العملية لن يمر مرور الكرام، وصور مجازر الجيش الحر وحماقتهم بتصوير جرائمهم وتباهيهم بزهق الأرواح لا نتيجة له سوى الانكسار

وقديما قيل أن الوزير المخلص لا حاجة له بنفاق الحاكم..فمهما نافق أردوجان القوى الكبرى ليرضيهم لكن أفعاله ستكون حَكَما وضاغطا عليهم إذا أرادوا الاستجابة، ولو وقف على رأسه لن يرضي حتى حلفائه الذين رأوا لأول مرة جيشا نظاميا يستعين بميلشيات داعشية تكفيرية فعلت جرائم عفى عليها الزمن..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:09 pm

عن خطاب حسن نصر الله اليوم

كالعادة عندما أريد معرفة أين تسير الأمور في لبنان أدرس موقف كلا من (أمل وحزب الله) من ناحية و (القوات اللبنانية والدروز) من ناحية أخرى..

عن أمل فهي أعلنت موقفها رفض المظاهرات وحصلت اشتباكات بين أنصارها وبعض المتظاهرين في صور، أما حزب الله فخطاب نصر الله أعلن بوضوح دعمه لحكومة الحريري وهاجم (جعجع وجنبلاط) حلفاء الحريري في المجلس النيابي، لكن خطاب نصر الله عبر فيه بوضوح عن دعمه لمطالب المتظاهرين لكن نفى أن تكون عناصر الحزب مشتركة في المظاهرات، وتبين من الخطاب أن الكتلة الشعبية الشيعية المؤيدة للمقاومة لا زالت في حالة سكون مترقب..

أما جعجع وجنبلاط فهم مؤيدين للمظاهرات وحل الحكومة الحالية الضعيفة أمام نفوذ حزب الله في لبنان، وبالتالي نفهم لماذا حسن نصر الله هاجمهم ورفض مواقفهم كإعلان حل الحكومة بحجة أن تشكيل حكومة جديدة سيكون صعبا وسيستغرق شهور عديدة أو سنوات ستؤدي لتفاقم الأزمة..

الوضع اللبناني معقد وأنصح غير اللبنانيين بالتأني في دراسة الحالة الاحتجاجية الآن، فبرغم أمنياتنا بخلوّها من حسابات الطوائف لكن المواقف التي تأتي تباعا تقول أن ذلك عزيز، الطوائف تتدخل ودولة 89 تدافع عن نفسها

رأيي أن الأزمة الاقتصادية اللبنانية سببها عاملين اثنين:

الأول: الفساد الداخلي وعدم الأهلية الناتج من نظام المحاصصة كما قلت منذ أيام، وهذا معروف بل يتعزز كحقيقة على الأرض كل يوم عن الآخر، ومطالب المحتجين في إقامة دولة علمانية حرة لا تؤمن بالمحاصصة هدفها ذلك النظام المترسخ من اتفاق الطائف..

الثاني: منع التبرعات والمنح السعودية لحلفائهم في لبنان بحجة أن هذه الأموال تذهب لصالح النافذين في الكتلة الشيعية ومحور المقاومة الممثل في كتلة حزب الله النيابية ومنصبي الرئاسة والبرلمان، قبل ذلك فأموال السعودية كانت تحل مشكلات كثيرة الآن يبدو أنها توقفت

أما إيران فهي تحرص أن يكون دعمها لحزب الله فقط بمبررات منها إسرائيل والأخرى ملاحقة أمريكا ذلك الدعم لو ذهب للحكومة بدعوى العقوبات، فالأموال الإيرانية غير مسموح بها دخول مؤسسات لبنان وإلا فرضت عقوبات أمريكية على بيروت، لكني غير مقتنع بتلك الحجة، موقف إيران من اللبنانيين كموقف السعوديين بالضبط، تحكمه عوامل الطائفة والأيدلوجية والسياسة، لا مكان للعامل الاقتصادي والاجتماعي والثقافي..

أخيرا: خطاب الحريري وتهديده بالاستقالة سيضر الجميع لأن تشكيل حكومة أخرى بالفعل سيكون صعب جدا ويتطلب جهد دولي وإقليمي كبير، وقد لا ينجح الوسطاء في تحقيق ذلك مع التصعيد الإقليمي في الخليج واشتعال أزمة العقوبات على إيران وسوريا، لذلك مشكلة لبنان ستظل معقدة ولكي يُحسن المتابعون فهمها ينبغي عليهم التبرؤ من أي انحياز ديني وأيدلوجي وقومي فالنسيج الاجتماعي اللبناني يظل من أعقد الأنسجة الشعبية في الشرق الأوسط وأعسرها على الفهم وتحديد مسار الولاءات




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:12 pm

صديق يسأل: ما قولك في تفسير قوله تعالى "فإذا انسلخ الأشهر الحرم فاقتلوا المشركين حيث وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فخلوا سبيلهم "..[التوبة : 5]
لأنك في الرد على عبدالله رشدي لم تذكر تفسيرها لكن تحديته

قلت: هذه الآية في بدايات سورة التوبة..وسياق هذه السورة يقول أن هناك مجموعة من المشركين كانوا يعاهدون المسلمين ثم نقضوا عهدهم، ولأعراف العرب وقتها بتقديس الأشهر الحُرم أمر الله المسلمين (بالانتقام) منهم بعد نهاية تلك الأشهر الممنوع فيها الحرب..

وحكمة الانتقام أن نقض العهد في القتال يكون لجريمتين:

الأولى: قتال وعداء مفهوم
الثانية: غدر وخداع مستأمن

تأمل الألفاظ (وجدتموهم وخذوهم واحصروهم واقعدوا لهم كل مرصد) معناه أن تبحثوا عن الغادرين وناقضي العهود لتأديبهم على أعراف العرب، ترصدوا لكل غدار ومخادع كي يعلم حجم جريمته، وهذا يعني أن الآية كانت مخصوصة لقوم بعينهم ليست مطلقة أو معممة كما أفتى المشايخ تصديقا لأحاديث الجهاد وقتل تارك الصلاه خصوصا الشافعية والحنابلة..

والمضحك أنهم استدلوا بأن الآية دليل على قتل تارك الصلاه، لكنهم لم يقولوا بوجوب قتل مانع الزكاه رغم نصوص الآية على الأمرين، وتأوّلوا كلام أبي بكر في حروبه ورده على عمر، لذلك هي منظومة معرفية يؤمن بها الشيوخ لا تمكنهم من الفصل بين سياق القرآن والأحاديث وفتاوى الأئمة، أما عبدالله رشدي فلن يجرؤ على تفسير تلك الآية بهذه الطريقة وإلا وقع في المحظور واتهم بالاعتزال..

أما قوله تعالى " فإن تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فخلوا سبيلهم" أن هناك مجموعة منهم ستضعف وتقتنع أنهم غدروا العهد وتعلم حجم جريمتهم فيدخلوا في الإسلام..هؤلاء يجب أن يُخلى سبيلهم فورا..والخطاب ليس عاما لأن الآية اللاحقة " وإن أحد من المشركين استجارك فأجره حتى يسمع كلام الله ثم أبلغه مأمنه " [التوبة : 6] معناه أن الذين تابوا قبل ذلك وأقاموا الصلاه ليسوا جميع المشركين بل مجموعة منهم آمنت بصحة الإسلام وخداع قادتهم لهم لارتكابهم جريمة الغدر والدليل بقاء مجموعة من المشركين بعد ذلك في دائرة الاستئمان..

بدايات سورة التوبة عموما هي إعلان البراءة من ناقضي العهود والغدارين وقتها من قريش، وحمل الآيات على مسلمين وغير مسلمين الآن جريمة وجهل، لأن السورة بالكامل تتحدث عن مجموعة من قريش ماتت واندثرت ولم يعد لها وجود، وشيوخ البلاط من الأزهر والسلفية الآن يخافون من تلك السورة بالذات لوضوحها الشديد بالقتال..بينما الدواعش هي لديهم أصل ديني، وأي شيخ يقدم نفسه للرد على داعش بمنهجية عبدالله رشدي سيقع في المحظور..

لذلك تحديت الرجل في مقال أمس أن يرد على تلك الآية بالذات وما يتعلق بها من سياق قبل وبعد..فإذا فسرها كما فسرتها الآن سيتهم بالاعتزال والرأي وهو كشاب قارئ للتراث يعلم فداحة ما سيتعرض له، والحل كما فعل هو تأويل حديث "أمرت أن أقاتل الناس" بطريقة جديدة يؤمن فيها بصحة الحديث والتفاسير السابقة لكن يصرف ظاهر النص عن معناه، أو بلغة الفقه (عدول عن الظاهر) وهو اتهام كثيرا ما يلقاه الأشاعرة على يد الحنابلة، والسير في هذا الطريق لديهم ممنوع..أو بالمصري (وجع دماغ) ومآلات ستؤدي حتما إلى اغتياله معنويا




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:16 pm

يوجد في علم النفس ما يسمى ب "الانحياز التأكيدي" Confirmation bias

ومعناه تكذيب أي خبر أو معلومة أو تحليل لا يتوافق مع (انحياز) المرء نفسيا لشخصية معينة أو حقيقة معينة ومؤكدة في نفسه..ويظل ينحاز لرأيه حتى لو تبين أنه خطأ أو لم يعد ملائما..

امبارح عرضت فيديو الشيخ أحمد الطيب وهو يقول بوجوب ضرب الزوجات لجرح كرامتهن ورفض المساواه بين الرجل والمرأة، فوجدت سيل هجوم وتكذيب من بعض الجمهور على شاكلة (إنت مقطع الفيديو) ( إنت مدلس) (الفيديو متركب) (شيخ الأزهر لا يمكن يقول كده)

حتى لما أتيت لهم بالمصدر الأصلي وكلام شيخ الأزهر كاملا (لم يقتنعوا) وظنوا إني برضه ناقل حاجات غلط..وبعضهم لما فشل في عرض حجته بدأ بتبرير كلام الشيخ وإن الستات فعلا تستاهل الضرب من الناحية الدينية..

أصل ذلك هو الانحياز التأكيدي

هؤلاء لديهم حقائق مسبقة وقداسة راسخة لرجال الدين في أنفسهم، ولا يمكنهم بالتالي تصديق أن هؤلاء الناس أشرار أو يخطئون، أو أن الحقيقة الذي عاش من أجلها سنوات عمره طلعت زيف وأقوال كاذبة..

هنا سلطة العادة تقوم بمفعولها، مع اعتياد الشخص أن يقول كلاما معينا ويفعل سلوكا معينا سيظن أنه حقيقة مطلقة بمرور الوقت حتى لو تبين أن أفعاله ليست صحيحة، سيظل يقاوم في نفسه بانحياز مؤكد وربط وهمي بين معلوماته الصادقة منها والكاذبة ليتبنى في الأخير موقفا عدائيا منك ومن أي ناقد..

تخيل هذه السلوكيات الضارة موجودة عند الإنسان منذ فجر التاريخ، فلا تستغرب كيف نشأت وتوسعت الأديان والمعتقدات، وكيف اشتعلت الحروب والأزمات..هنا السبب (انحياز تأكيدي) مع رغبات ومصالح وقصور عقلي ونفسي عن التواصل..

الآن في عصر الإنترنت مطلوب التخفيف من انحيازك التأكيدي وأولى خطوات التخلص منه ومقاومته أن تتقبل الرأي الآخر مهما كان مزعجا بالنسبة لك، فإذا لم تقدر على مناقشته فتوقف واحترم وجود المخالف وحقوقه بأبسط تقدير، ولذلك جاءت أهمية حقوق الإنسان أنها المدخل الأول والأساسي للإصلاح الفكري ونشر المعارف بطريقة صحيحة..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:29 pm

بخصوص مظاهرات لبنان

سافرت هناك العام الماضي ولم أخرج بانطباع جيد عن هذا البلد المفترض إنه عظيم ونظيف، كورنيش البحر مهملا والقمامة تملأ بعض جنباته..الأماكن السياحية فيه مهملة بطريقة غريبة منها صخرة عبدالحليم على الكورنيش في منطقة الروشة، وقفت هناك أكثر من 15 دقيقة لأختار مكان تصوير نظيف للمناظر القبيحة التي تملأ المكان..

مطار بيروت نفسه أزمة..

3 ساعات كي أستخلص ورقي وأخرج من المطار ليستقبلني سائق التاكسي، والمعاملة ليست جيدة فقد كان الضابط اللبناني يرفع صوته في وجه المسافرين..

الأسعار مرتفعة جدا..مشوار تاكسي من "عين المريسة" إلى حي "البربير" دفعت فيه 12 ألف ليرة ما يعادل 8 دولارات تقريبا أي 120 ج م والمسافة ليست كبيرة في القاهرة تقطعها من العجوزة للمهندسين..

أسعار الطعام أيضا مرتفعة، سندوتش فلافل ب 2000 ليرة أي ما يعادل 25 ج م تقريبا، شاحن التليفون كي أشتريه من عين المريسة وجدته ب25 دولار اضطريت اركب تاكسي لحي الجناح - الشعبي - على الكورنيش كي أشتري شاحن ب 12 ألف ليرة..

والغريب أن تجار المحمول هناك وأخصائي الصيانة ظنوا أن عيب الشحن من تليفوني وليس من الشاحن القديم، فكانوا عاوزين يفتحوا التليفون، ذهبت لأكثر من محل عند الجناحيين حتى اقتنع أحدهم أن المشكلة في الشاحن...وقد خرجت بانطباع أنه لا يوجد فنيين صيانة محمول في هذا الحي مهرة أو على مستوى عقلي جيد..

الشعب اللبناني مسالم جدا وذوق على المستوى الشخصي لكن خايفين يتكلموا في السياسة، ركبت تاكسي 3 مرات مع مسيحي وشيعي وسني وجدتهم مجمعين على وحدة لبنان ونبذ الطائفية، لكن عندما تأتي سيرة أحد خصومهم من الطوائف الأخرى يصمتون وعلى وجوههم الغضب..

كل قنوات لبنان الفضائية موجودة على هضبة عالية وسط بيروت ومحصنة بالجيش والشرطة تحصينا جيدا في منطقة (سن الفيل) ولا أحد له مخول الدخول للهضبة إلا بتفتيش ذاتي صعب..

لبنان بلد عظيم ثقافيا وسياحيا واقتصاديا ولديه إمكانيات وخبرات مميزة لكن تنقصه الإدارة والنظام السياسي المناسب، فالمحاصصة تقضي على هذا البلد، والطائفية تجعله رهينة لأطماع وتدخلات الخارج، وما حادثة اغتيال الحريري ومن قبل مشاكلهم مع منظمة التحرير إلا إفراز لمشكلة أكبر تخص الهوية والانتماء، اللبنانيون الآن منقسمين من حيث الهوية، أطراف متعددة بهويات متعددة وعبادة للأشخاص والأحزاب بشكل لم يحدث في مجتمعات أمية..لا في مجتمع مثقف كلبنان




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:33 pm

للمهتمين بمقارنات الأديان والمذاهب

ملخص المسيحية تجدوه في (موعظة الجبل) المذكورة في إنجيل متى، تقريبا لم أجد خلاف بين المسيحيين في تلك الموعظة وهي أهم وأشهر خطب المسيح في العهد الجديد..

أما ملخص الإسلام تجدوه في أحد الخطبتين (الوداع عند السنة) أو (الغدير عند الشيعة) وبينهما خلاف مذهبي بين المسلمين، لكن مؤرخي وفقهاء السلف في أقوالهم ما يصحح خطبة الغدير أكثر وقيل أن الإمام الطبري لقى مصرعه لتصحيح تلك الخطبة على يد غلاة الحنابلة..

أما ملخص اليهودية تجدوه في (الوصايا العشر) وقد دخلت المسيحية والإسلام بعد ذلك كونها تعاليم أخلاقية للرسل




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:36 pm

فيلم قاهر الزمن إنتاج 1987

تدور قصته حول اكتشاف علمي للدكتور "حليم/ جميل راتب" يقول بإمكانية خلود الإنسان عبر تجميده لدرجة حرارة 180 تحت الصفر مع قدر معين من الضغط والأكسجين، ولأن الاكتشافات العلمية يسبقها في العادة تجارب فاشلة صمم الدكتور حليم على أن تكون تجاربه في كهف معزول عن العالم في صحراء حلوان يهرب بيها من مسائلة القانون والمجتمع.

كان بيختار الحالات اللي هايطبق عليها تجاربة بعناية، يذهب للمستشفيات ويخطف مرضى ميئوس من شفائهم، من ناحية يعمل تجاربه ومن ناحية يرضي ضميره إنه مابيقتلش حد لو التجربة فشلت..

وفعلا التجربة كانت بتفشل لأكتر من مرة وصلت لقتل 3 حالات، وكأي دراما يتعرض لضغوط من بنته "آثار الحكيم" وبعض الصحفيين "كامل/ نور الشريف" و "فكري/ خالد زكي" وفي مرة شك فكري في سلوكيات الدكتور حليم واللي بيعمله في الكهف بتاعه اللي هو عبارة عن قصر منحوت في الجبل، وراح يتجسس عليه فتعرض لصعقة كهرباء وكاد يموت لولا إنقاذ الدكتور حليم له ليصبح فكري حالة يعمل عليها تجاربه، وبالفعل تم تجميد الصحفي فكري لمدة أسبوع في المعمل الخاص بالدكتور حليم داخل الكهف..

بدون عرض القصة بحذافيرها يمكنكم مشاهدة الفيلم فهو ممتع في وقت كانت فيه أفلام المقاولات رائجة، لكن رسالة الفيلم كانت هادفة بالدعاية العلمية حتى لو أدى ذلك لضرب المعتقدات الدينية، فالأديان تقول بفناء الإنسان..لكن تجارب الدكتور حليم تقول بإمكانية خلوده لمئات وربما آلاف وملايين السنين، هنا تظهر شخصية (التمرجي الجاهل) اللي بيقوم بدوره الممثل "متولي علوان" صاحب قفشة (اقول لصاحب البيت..حسبي الله ونعم الوكيل) من فيلم جائنا البيان التالي، ليكون التمرجي هو عنصر الفساد في الاكتشاف العلمي ويحطم المعمل بعد علمه بأنه سيكون مخصص لتخليد الإنسان والكفر بالله حسب معتقده الديني..

لمحة صراع بين العلم والجهل وظفها المؤلف ببراعة يُحسَد عليها، ولأن نظريات وقواعد الدكتور حليم ماكنتش تخريف طبي بل ليها أساس في علوم الطب كأنه بيقول للدكاترة هيا تشجعوا واخدمونا بالعلم، مثال لما وصل لأسباب فشل تجاربه السابقة أنها بسبب انفجارات في جدار الخلية بتأثير درجة برودة وضغط معينين، هذا كلام طبي يشبه أفلام الخيال العلمي الأمريكية ، مما وضع الفيلم تحت رتبة "خيال علمي" برغم قلة الإنفاق عليه كأنه قصة وحدوتة بين الدكتور والصحافة والقانون والجهل..

المهم إن فكرة الخلود اللي بيدور حواليها الفيلم بتعالج جانب واحد فقط هو (المرض) عن طريق تجميد الجسم لحين ظهور دواء مناسب يعيد الحياة مرة أخرى ولو بعد آلاف السنين، سفر عبر الزمن بطريقة بسيطة، لكن الخلود كفكرة هي أشمل من تناولها عبر هذا الجانب، لأن أسباب الموت متعددة غير المرض كالانتحار والحوادث والأمراض النفسية، فإذا وجد الأطباء علاج للأمراض يكفي للخلود فماذا نفعل في المرض النفسي وتأثيره على الأعضاء مثلا؟..ماذا سنفعل في الشيخوخة وأحكامها النهائية على الجسم؟..هنا الخلود عند الدكتور حليم لا يناقش حالة الشيخوخة بل يهتم (بتعطيل) الجسم مدة من الزمن، والسؤال: أليست عودة الحياه للجسم وأخذها مسارها الطبيعي سيكون الجسم معرض لأمراض الشيخوخة؟..وهل تجميد الجسم هو خلود أصلا في ظل عدم شعور الحالة بحياتها؟

الخلود اللي تناوله الفيلم عبارة عن خلود بيولوجي ليس إلا، بمعنى إن مفيش حياه حقيقية للإنسان يحقق بيها الخلود عشان نقدر نقول إن فكرة الفيلم تدعو لها، بل هي تجربة شبيهة بالتحنيط عند قدماء المصريين وفي أحد مشاهد الفيلم يستلهم الدكتور حليم اكتشافه من تحنيط الفراعنة أصلا، وبالتالي نفهم إن الخلود المعني هو خلود الجسم لا النفس أو الروح حسب تعبيرات البشر المختلفة عن سر الحياه داخل جسم الإنسان.

أخيرا: قرأت إن بعض مستشفيات مصر بدأت تعالج حالات مرضية معينة بالتبريد مؤخرا حسب فكرة الفيلم بالضبط، ولا أعلم هذا صحيح أم كاذب..وهل الفيلم هو السبب أم هي تجارب مستقدمة من الخارج؟




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:41 pm

في مصر

فتحوا مقبرة في منطقة العساسيف بالصعيد بها توابيت مخزنة من سنة ٦٧ وقالوا أنها اكتشاف حديث لهدف واحد هو عد الاكتشاف من إنجازات الحكومة ورفع الروح المعنوية..

بالضبط كما حدث منذ أيام دخلت على بعض جروبات الدولجية (هكذا يعرفون أنفسهم كمجموعات ألكترونية مؤيدة) فإذ بي أجد منتجات طبية لشركتي نصنعها من سنة ٩٨ على أنها تصنيع حديث وإنجاز للرئيس.. وأيضا بهدف رفع الروح المعنوية..

أصبحت الروح المعنوية ستار وحجة للكذب وإيهام الناس بأن الدولة تتقدم برغم أن أرقام الدولة في التعليم والصحة والديون والفقر تشهد بأننا متخلفين ولم نغادر القرون الوسطى بعد..

ياجماعة أقسم بالله مصر لن تتقدم بالكذب والوهم

بقالكم ٦ سنوات تكذبون وتوهمون أنفسكم بالتطور ثم تعودون الآن بالاعتراف أننا بحاجة للإصلاح وأن ثمار التنمية لو أنجزت لن تكون لصالح الشعب بل لصالح مجموعات قليلة منتفعة تحيط بالرئيس وتدفعه للأخطاء دون حساب

الإنجاز الحقيقي سيشعر به الناس في تحسن مستواهم المعيشي وتحسن الخدمات ووقف القمع والظلم بمجرد الشك والظن، سيشعر الناس بالإنجاز لو تخلينا يوما عن وهم الروح المعنوية هذا.. فمعنويات الفقراء تكون في أفضل حال مع رغيف العيش والسكن المناسب

معنويات المفكرين ترتفع بوقف تدليل رجال الدين واستخدامهم سياسيا، معنويات الشباب ترتفع مع التوظيف والأجور المناسبة وعدم اضطرارهم للهرب خارج البلاد وتعريض كرامتهم وأرواحهم للخطر

معنويات الشعب كبيره وصغيره فقيره وغنيه سترتفع لو وجدنا حلا لمشكلة سد أثيوبيا دون رفع أسعار المياه وتبوير الأراضي..

معنويات الرئيس نفسه سترتفع لو وجد الشعب راضيا وسيبدع في وظيفته، أما الكذب والوهم والاستهبال عمره ما بيرفع روح معنوية بل يجعل المسئول مضطرا دائما لأن يخفي الحقائق خشية على نفسه، وأتباعه مضطرين لدعمه خوفا على مصالحهم




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:44 pm

يقول السيسي: "إنتوا بتصدقوا إن في حد يقدر يخدع ربنا؟ طيب. يا ترى ربنا بيساعد المفسد ولا الصالح؟"

قلت: إسرائيل كانت في 67 مفسدة ورغم ذلك انتصرت، هتلر ونابليون مجرمين حرب وأشرار لكن انتصروا في معظم معاركهم..

بينما كنا أصحاب حق في 67 وانهزمنا، الإمام علي بن أبي طالب كان على حق في الفتنة الكبرى وهُزم..

الرجل ينفي الأسباب اللازمة للنجاح والانتصار ويتحدث كشيخ سلفي أو صوفي درويش، نكبة حطت علينا منذ زمان الأمويين وقننها الإمام "أبو حامد الغزالي" حتى صارت كالوباء وسبب أساسي في تخلف شعوب المنطقة..

لا يجب أن يعمل الرئيس كداعية أو شيخ ، لا أفهم كيف يستمر الرجل في عمله كواعظ ديني وخطيب سياسي معا رغم أنه لا يُحسن كلا الأمرين، نعم لا أحد يخدع الله لكن ما ضرورة أن تقوله للناس إلا والنية مسبقة لخداع الناس باسم الله..

في السابق قلت يستحيل أن تكون مصر دولة مدنية علمانية ليبرالية ما دام رئيسها يتكلم هكذا ولا يعدل قوانين الخلط بين الدين والدولة، بل يشيع بين الناس أن إمام المسجد هو نفسه إمام الدولة، كان يجب على السيسي أن يتخلى عن سلوكه كإمام مسجد، كثرة حديثه عن الله في المؤتمرات مفسدة، فما يجمعنا به المصلحة وكفى، أما حديثه عن الله فكأنه يريد أن يسلب مصالحنا باسم الرب..

الهوّة عميقة بين طموحاتنا بدولة راشدة وعادلة تحارب الفكر الإرهابي بطريقة علمية صحيحة وبين ما يحدث، فالذي يحدث ما هو إلا (مسخرة) ابتلينا بها في غفلة من الزمن..




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:46 pm

نخطئ في ربط المسيحية بالعالم الغربي

هذا غير صحيح..

التدين المسيحي أصيل كان ولا زال في الشرق الأوسط، والمسيحيون جزء أساسي من شعوب المنطقة، لكن المؤرخين والفقهاء والمثقفين المسلمين لم يتكلموا عن المسيحية إلا بالكفر والجزية والحرب الصليبية فنشأت أجيال متعاقبة لا تعرف شئ عن المسيحيين.

مسلمين الشرق الأوسط هم أجهل شعوب الأرض بالمسيحية، لأنهم لم يدرسوها ونظروا لأتباعها باحتقار لقرون متصلة، حدث إلغاء كامل للتاريخ المسيحي من ثقافة المسلمين قبل وبعد الرسالة المكية، ولولا الإنترنت حاليا ما حدثت طفرة ساعدت الشباب والباحثين على التعرف عليهم وإلا ظلوا منسيين

في مصر مثلا..كنا ندرس تاريخ الفراعنة طوال عصر الأسرات ال 30 ثم ننتقل للحقبة الفارسية والآشورية والاحتلال البطلمي ثم الروماني..ثم (نقفز فجأة) لنصل للغزو العربي في القرن 7 م، أهملنا 600 سنة على الأقل من تاريخ مصر فقط لمجرد أن حكامها وشعبها كانوا مسيحيين، واستبدلنا كلمة غزو بفتح

كانت نتيجة هذا الغياب لوعي المسلمين أن نظروا للمسيحيين باشتباه على أنهم أغراب وعملاء، كلما زادت مشاعر الوطنية ضد المستعمرين كلما تعرض المسيحيون للقهر، والسبب أن ذهنية شعوبنا بالأساس فارغة من أي تاريخ مسيحي ولا معلومات عنهم، والإنسان بشكل عام هو عدو لمن يجهله




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:51 pm

إعلم ياأخي أن ما يمنع الشيوخ وأتباعهم من تطبيق شريعتهم عليك هو أنهم (لا يقدرون)

لو ملكوا القدرة على قتلك وذبحك ورجمك وجلدك ما ترددوا لحظة، فلذلك يميلون دائما للقوي بوصفه من يساعدهم في تحقيق ذلك ويحميهم من بطش الخصوم، ويبغضون الضعيف بوصفه الهدف الأول من قوانينهم والمادة الخام لإشعارهم بالعَظَمة..

لو علمت كيف يكرهون العلمانية ولماذا.. لتعجبت من حقدهم وسواد قلوبهم، فهي الحصن المنيع للبشرية منهم والضوء الذي يفضح عيوبهم

الدولة التي تهمل علمانيتها تصبح فريسة لهؤلاء الوحوش، ولا يغرنك الأخلاق والعواطف منهم فهي كدموع التماسيح، وكن قويا كالجبل وحاسما كالبرق سيحترموك حتى لو ذموك في العلن




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:54 pm

هبسطهالك..

لو مواطن بدون وظيفة لكن بيسحب قروض من البنوك بحجج شتى إما تسديد ديون أو تجديد الشقة وعفش البيت وتصليح أخطاء وغيره...هل هايقدر يسدد القروض؟..طب ما الإجراء الذي سيتخذه البنك في حال التعثر؟

السجن والحجز طبعا..

كذلك لو دولة بدون مصانع وبتسحب قروض بحجج شتى إما تسديد ديون وتجديد وإقامة طرق وكباري وتصليح غلطات قام بها مسئولين..هل هاتقدر تسدد القروض؟..طب ما الإجراء الذي سيتخذه الدائنون في حال التعثر؟

الإفلاس والحجز طبعا..

مصانع الدولة هي الوظيفة المنتجة للمواطن، والقاسم المشترك بين المثالين إن كلاهما وظّف أمواله في نشاطات غير منتجة، ولما بيحاول يسدد ديون فبيعمل دا من ديون أصلا، يعني بيفاقم المشكلة مش بيحلها..

مصانع الدولة هي عمود الاقتصاد زي حضرتك مابتعمل خيمة من غير عماويد وأوتاد في جو عاصف...طبيعي الخيمة تطير منك، الدولة كمان هاتطير منك لو مفيش مصانع، لو مفيش اهتمام بالعمالة والرواتب..لو آخر همك إن يكون الفقير يعيش كويس وهو اللي بيشكل 100% من الطبقة العاملة..

الدولة لا يجب أن تستخدم المواطن لتحسين أرقام الاقتصاد، العكس مفترض هو الذي يحدث، أن تكون الأرقام في خدمة المواطن وتحسين مستوى المعيشة، حكومتنا (بتقلّب) الغلبان واللي مش لاقي ياكل في ضرائب وأسعار زيادة على كل شئ، وهو دا اللي بيعطيها القدرة على السداد مؤقتا، طب تخيل لو مالقيتش حاجة تقلبها من الفقراء في يوم هاتسدد كيف؟

قفزك على كل هذه المشكلات بتصدير خطاب وطني وعسكري هايخلي المشكلة نفسها تتوظف ضدك بنفس القيم، يعني الناس هاتحط فقرها وجوعها عليك بمشاعر وطنية وخوف على البلد، اللي حواليك مهما كانوا أقوياء وأذكياء ويقدروا يتحكموا في الدولة لكن بيضعفوا معنويا أمام كثرة الشكاوى وضغط الإعلام، حتى منع الشكوى لن يحل المشكلة لأن آثارها ستطولك




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 8:59 pm

بالنسبة لقصة الغرانيق

فهي قصة لم تذكر في الصحاح ولا في الكتب الستة ولا في التسعة، وهي موقوفة على ثلاثة محدثين هم "أبو بكر البزار" ت 292 هـ في مسنده و "الطبري" ت 310 هـ في تاريخه ثم الطبراني ت 360 هـ في معجمه الكبير..

مختصر القصة: أن سورة النجم نزلت على الرسول كالتالي " أفرأيتم اللات والعزى ومناه الثالثة الأخرى" فجرى على لسان النبي كأنها قرآن هذه الجملة (تلك الغرانيق العلا وإن شفاعتهم لترتجى) ثم نسبوا القصة لابن عباس.

وخطورة الآية المزعومة أنها تصحح عقيدة قريش في عبادتها للأصنام، والغرانيق تعني آلهة قريش المنصوبة عند الكعبة..

لكن ابن حجر العسقلاني قال هي صحيحة ومؤكدة، وذكرها السيوطي في الدر المنثور كرواية صحيحة ، رد عليهم الألباني في رسالة " نصب المجانيق لنسف قصة الغرانيق" وأجمع محدثي وفقهاء هذا العصر على أنها موضوعة، لكن لم يعالجوا أسباب الوضع ولم يبحثوا في كيفية حدوثه، لذلك خرجت أحكامهم على قصة الغرانيق انتقائية يثبتون تحريف القرآن في قصص الرجم والرضاع والمعوذتين ثم ينكروه في الغرانيق .

المهم إن تأخير ظهور قصة الغرانيق لما بعد البخاري ومسلم يعني أنها كانت مجهولة وقتها، فلم يذكرها مالك ولا الطيالسي ولا الشافعي أو ابن شيبة أو الصنعاني أو ابن سعد وغيرهم عشرات المحدثين في هذه الحقبة، كل من مات قبل عام 260 هـ لا يعرفها وهذه إشارة أن القصة ظهرت في عصر البزار فكتبها في مسنده موصولة لابن عباس.

لكن يبقى السؤال: من الذي اخترع قصة الغرانيق؟

في رأيي أن عصر التدوين كان فيه صراع فكري واحتكاك قوي جدا بين أهل الرأي وأهل الحديث وصل في بعض أحيانه إلى العنف مثلما فعل المتوكل للمعتزلة، وملحدين كابن الراوندي وأساتذته نعمان وابن طالوت إضافة لأبي علي سعيد ..وغيرهم العشرات ذكرهم المؤرخ "عبدالرحمن بدوي" في كتابه "تاريخ الإلحاد في الإسلام" وفيه أن فترة القرن الثالث الهجري عاش فيها تيار إلحادي ليس بمعنى إنكار الإله ولكن بمعنى إنكار النبوات والأديان، وهؤلاء الذي أعنيهم الذين وضعوا قصة الغرانيق سخرية من المسلمين وعقولهم وأهل الحديث بالخصوص..

أو قد تكون القصة من اختراع معتزلي ساخر أراد كشف وفضح عقول المحدثين فوضع تلك الرواية وصدقها العامة في الأخير حتى انتشرت ووصلت لأبي بكر البزار..وهذا لا يعني أن المعتزلي يقصد تحريف القرآن إنما السخرية من عقول الرواه على الطريقة المشهورة لأحد الأذكياء حين تحدى صاحبه بأن عامة الناس بهائم، فوقف فيهم يحدثهم عن رسول الله وهم يصدقون حتى قال عن النبي "من طال لسانه أرنبة أنفه دخل الجنة" فأخرج الناس لسانهم وظهروا بلهاء للغاية..!!..فضحك الرجل وصاحبه.




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty رد: خواطر في زمن الدكتاتور

مُساهمة من طرف سامح عسكر في السبت نوفمبر 02, 2019 9:01 pm

لا يملأ جوف ابن آدم إلا التراب..

هل تعلم إن هذه الكلمة لا هي حكمة ولا حديث صحيح بل (قرآن مخترع) ؟؟!!!

القصة إن أبي بن كعب في كتب الأحاديث يروي عن رسول الله قوله: أن الله أنزل عليه سورة البينة وفيها (‏إن الدين عند الله الحنيفية غير المشركة ولا اليهودية ولا النصرانية ومن يفعل خيرا فلن يكفره ..ولو أن لابن ‏ ‏آدم ‏ ‏واديين من مال لسأل واديا ثالثا ولا يملأ جوف إبن ‏ ‏آدم ‏ ‏إلا التراب)..المصدر " مسند أحمد والطيالسي والدارمي والترمذي والجعد وابن راهويه"

وفي صحيحي البخاري ومسلم شك ابن عباس أنها من القرآن

أما أنس بن مالك حسم الخلاف وقال هو حديث مرفوع، يعني مش قرآن ولا حاجة

لكن أبو موسى الأشعري في صحيح مسلم (1050) اعترض وقال لا لا لا لا لا...هذه قرآن كان في سورة مثل سورة براءة ولكن نسيتها

لو وضعت هذه الروايات أمام طفل لقال أن السلف مكانش عنده قرآن واحد متفق عليه، مما يعزز من تهمة "تحريف القرآن" ولما يذكر ذلك أحد المستشرقين نتهمه بالكفر والمؤامرة على هدم الإسلام، وفي الحقيقة لو آمنا أن تلك الروايات مجرد تاريخ غير ملزِم ولا مقدس ولا مصدر تشريع لسهل علينا الرد ولن تكون وقتها تهمة بل تصويب لروايات تاريخية مشروع من الناحية العلمية.




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

خواطر في زمن الدكتاتور - صفحة 37 Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14209
نقاط : 26881
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

http://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 37 من اصل 40 الصفحة السابقة  1 ... 20 ... 36, 37, 38, 39, 40  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى