شبكة واحة العلوم الثقافية
أسعدتنا زيارتك و أضاءت الدنيا بوجودك

أهلا بك فى شبكة واحة العلوم الثقافية

يسعدنا تواجدك معنا يدا بيد و قلبا بقلب

لنسبح معا فى سماء الإبداع

ننتظر دخولك الآن

جاء دور ألأسلاميون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جاء دور ألأسلاميون

مُساهمة من طرف وراء الحقيقه في الأربعاء نوفمبر 23, 2011 9:45 pm

جاء دور الاسلاميون وجاء دور الوطنيون ويكفي النظر للخارطه تتشكل بكل قوه في تونس الحره ومصر وليبيا وها هو في سوريا تتفجر الأرض وتتعاظم صور التأييد في العالم ما عدا قلله معروفه طائفيه لاتنظر لابعين عدل ولا بعين مساواه ولا دين محمد الذي نهى عن القتل والظلم والشرك ولاعلينا مادام الأكثريه مع الحق ويكفينا قول غير متحجبه عندما سئلت في تونس الحره مارئيك ان يحكم ألأسلامين قالت على الأقل بيخافو الله فهل الذين حكمو ا سابقا خافو الله وهل احترمو قواعد ألأسلام [/justify]
1-قولت ابوبكر قومونا بسيوفكم 2- وقولت عمر لاخير فيكم ان لم تقولوها ولا خير فينا ان لم نسمعها 3- وموقف الأمام علي كرم الله وجهه بقبوله التحكيم ولو من محكمين اثنين لولا لم تكن خدعه
فأين حكام الظلم من حق المعارضه ومن التحكيم , التحكيم هو قاعده مأمورون بها (

وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا )

الذين شرعو قوله رسول الله صلى الله عليه وسلم (انتم اعرف بدنياكم) والسؤال هل ألأسلاميون يستطيعون الحفاض على قواعد العبه السياسيه الحديثه بإسم الديمقراطيه واحترام اراده الشعوب ومعاصره التقدم الحديث والذي هو بناءه اساسه قوله ابوبكر وعمر وموقف علي رضي الله عنهم

هل سيضربون المثل الذي رفعه اردقان وادخل كل الأشكال ألأجتماعيه حتى المغنيين هل سيستوعبو طبقات المجتمع كما استوعب الفاتحين امم وشعوب بحمايه املاكهم ومقدساتهم وامنوهم

فتعاظم الفتح كما البرق في مده قصيره صارت اعجوبه التاريخ ؟
هل يستطيع الأسلاميون عندما يحكمو سيخلقون وحده كمفدراليه تؤمن المستقب


ل من الأخطار؟

ماذا سيفعلون لكرامه ألأمه وقوتها العسكريه والأقتصاديه

ام سيجرون بطعم كما جر العرب سابقا بحروب هامشيه

لمصلحه اسرائيل وهذا غير متوقع لمن وصلو لمرحله من الوعي السياسي والتجربه التاريخيه المره

فهل سيلاقوا تأييد من الشعوب المستيقضه من الكابوس المكلف بالدماء وألأرواح وألأموال ؟


<br>
avatar
وراء الحقيقه
عضو جديد
عضو جديد


الديانه : الاسلام
البلد : قطر
ذكر
عدد المساهمات : 37
نقاط : 2547
السٌّمعَة : 6
مثقف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

اضافه

مُساهمة من طرف وراء الحقيقه في الخميس نوفمبر 24, 2011 4:00 pm

ان اللعبه السياسيه ومصائر الشعوب لايتحكم بها فرد, وكانت الأحداث السياسيه المؤلمه في صدر الأسلام هي نبراس للأتعاض فأذا اخذت الشعوب حقوقها في العصر الحديث بالقوه فالأسلام والخلفاء ضربو المثل في وضع نظريه الدفاع عن العدل واذا السبغ في البيعه شمل مدينه رسول الله فهذا مثل لباقي مدن المسلمين وهذا تأكد ببيعه الحسين من اهل الكوفه اسقط قناع الوراثه في بدايه العصر اتباعا للأمام علي عندما قال له الناس اوصي للحكم بعدك فقال لو أوصى رسول الله لأوصيت وهنا تأكيد ثاني يحمي مصير ألأمه من وراثه ومن مثل يعارض البيعه والتى اكدها ألأمام علي في الأتباع لمن سبغه فقال بايعنى القوم الذين بايعو ابوبكر وعمر وهنا حقيقه هي ألآن صندوق ألأنتخاب فهل هناك حجه تؤيد مفهوم الولايه من الأمام علي او الحسن والحسين وامامنا مشهد سياسي عظيم اسمه التحكيم قدمه الأمام علي كرم الله وجهه ثمنه حمايه ألأمه من الصراع والقتل والذى هو مايحدث ألآن فالجامعه العربيه تحاول في الحلول لحمايه الناس وهناك من يرفض الجامعه ويدفع النظام السوري الى النفق المظلم والضياع والقتل فأين إ تباع ألأمام علي ومثله العظيم والذي ضربه وكأنه لنا ولأجيالنا فمن( فتنه ) الى مثل لوحده ألأمه وعدم الصراع على السلطه ولأسقاط مفهموم اسمه الولايه من الله والرسول فكيف من الله والرسول توضع لتحكيم اثنان هما ابو موسى وعمر بن العاص ويستمر الظلم التاريخى بإسم سرقه خلافه وأجازت لعن ايضا وراء مفهوم الولايه ونقسم الى فرقه ناجيه تؤمن بالولايه وامه مسلمه فقط في الدنيا لإنها لاتؤمن بالولايه والسؤال هل الخلاف في المواقف على سوريا سيزيد الصراع ويوسعه بين طرف ألأمه وتؤكد الطائفيه بالخط العريض دون النظر في امثله الأمام علي لوحده ألأمه ؟


<br>
avatar
وراء الحقيقه
عضو جديد
عضو جديد


الديانه : الاسلام
البلد : قطر
ذكر
عدد المساهمات : 37
نقاط : 2547
السٌّمعَة : 6
مثقف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى