شبكة واحة العلوم الثقافية
أسعدتنا زيارتك و أضاءت الدنيا بوجودك

أهلا بك فى شبكة واحة العلوم الثقافية

يسعدنا تواجدك معنا يدا بيد و قلبا بقلب

لنسبح معا فى سماء الإبداع

ننتظر دخولك الآن
شبكة واحة العلوم الثقافية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

العالي من الأسانيد

اذهب الى الأسفل

العالي من الأسانيد Empty العالي من الأسانيد

مُساهمة من طرف كاره اليهود في الأربعاء مارس 02, 2011 9:33 pm

العالي من الأسانيد
أ . د /ياسر شحاته محمد


( أ ) تعريفه :

العلو لغة : الارتفاع يقال : علا الشئ علواً : أرتفع عال ، وعلي الشئ رفعه وجعله عالياً

واصطلاحها : هو قلة رجال سند الحديث بالنسبة إلي سند آخر ، يرد به ذلك الحديث بعينه بعدد أكثر من الأول

( ب ) أهميته :

علو الإسناد له أهمية كبيرة عند المحدثين ورغبتهم في تحقيقه كانت عظيمة ، سواء المتقدمين منهم أو المتأخرين 0

قال الحافظ أبو الفضل المقدسي : " أجمع أهل النقل علي طلبهم العلو ومدحه ، إذ لو اقتصروا علي سماعه بنزول لم يرحل أحد منهم "

ومن ثم كلف السلف يتزاحمون علي سلوكه فقد كان أصحاب ابن مسعود رضي الله عنه يرحلون من الكوفة إلي المدينة فيتعلمون من عمر بن الخطاب رضي الله عنه ويسمعون منه وقال الطوسي : " قُرب الإسناد قربة إلي الله – عز وجل " وقال ابن الصلاح تعقيباً : " وهو كما قال ، لأن قرب الإسناد قرب إلي رسول الله r والقرب إليه قرب إلي الله عز وجل "

زلاجل ذلك اتفق أئمة الحديث علي طلب الرحلة في سبيل علو الإسناد ، وعلي أنه أفضل من النزول فيه ، إلا أن بعض أهل النظر قد ذهب إلي تفضيل النزول في الإسناد مستدلاً بأن الإسناد كلما نزل زاد عدد رجاله وكلما زاد عدد رجاله زاد الاجتهاد فيه ، فتزيد المشقة ، فيعظم الأجر ، ولكنهم لم يفطنوا إلي مقصود المحدثين من علو الإسناد فإن المحدثين إنما رغبوا في العلو طلباً لتحقيق المعني المقصود من الرواية ، وهو صحة المروي 0

قال ابن الصلاح : " العلو يبعد الإسناد من الخلل لأن كل رجل من رجاله يحتمل أن يقع الخلل من جهته سهواً أو عمداً ، ففي قلتهم قلة جهات الخلل ، وفي كثرتهم كثرة جهات الخلل ، وهذا جلي واضح "

( ج ) أقسام العلو :

قسم ابن الصلاح وتبعه النووي وغيره العلو إلي خمسة أقسام ، واليك هذه الأقسام :

القسم الأول : العلو إلي الرسول الأكرم r بمعني قلة عدد الرواة التي بين المحدث وبينه صلوات الله وسلامه عليه 0

وهذا القسم يسمي : " العلو المطلق " وهو أجل الأقسام وأفضلها ، بشرط أن يكون الإسناد صحيحاً نظيفاً خالياً ممن يتهم فأما إن كان مع الضعف فلا فضل فيه ، لا سيما إن اشتمل علي بعض الكاذبين المتأخرين ممن ادعي السماع من الصحابة ، كابن هدبة ودينار ونعيم بن سالم ويعلي بن الأشدق 0

قال الإمام الذهبي : " متي رأيت المحدث يفرح بعوالي هؤلاء فاعلم أنه عامي "

وقال الحاكم : " ليس العالي من الإسناد ما يتوهمه عوام الناس ، يعدون الأسانيد فما وجدوا منها أقرب عدداً إلي رسول الله r يتوهمون أنه أعلي كنسخة الخضر بن أبان الهاشمي عن أبي هدبة عن أنس بن مالك رضي الله عنه ونسخة خراش بن عبد الله وسمي آخرين وهذه لا يحتج بشئ منها ولا يوجد في مسانيد العلماء منها حديث واحد "

وقد اعتني العلماء بهذا النوع وجمعوا فيه تاليف أشهرها ما جمعت فيه الاحاديث الثلاثية ، مثل كتاب ( ثلاثيات المسند ) للحافظ محب الدين إسماعيل بن عمر بن أبي بكر المقدسي ( المتوفي سنة 613 هـ ) وكتاب ( ثلاثيات الأئمة ) البخاري ، والترمذي والدرامي ، وابن ماجه ، وعبد بن حميد ، والطبراني تحقيق علي رضا عبد الله ، وأحمد البزة 0

والاحاديث الثلاثة : ما كان بين المخرج للحديث وبين النبي r ثلاثة رواة صحاب وتابعي وتابع تابعي ، وحينئذ تجتمع في الإسناد أفراد الثلاثة قرون المفضلة في الأخبار الواردة عن النبي r 0

مثل ما رواه البخاري في صحيحة قال : حدثنا مكي بن إبراهيم قال : حدثنا يزيد ابن أبي عبيد عن سلمة رضي الله عنه قال : سمعت النبي r يقول : " من يقل علي ما لم أقل فليتبوءا مقعده من النار "

ومثل ما رواه الترمذي في سننه قال : حدثنا إسماعيل بن موسي الفرازي ابن ابنة السدي الكوفي أخبرنا عمر بن شاكر عن أنس بم مالك رضي لله عنه قال : قال رسول الله r " ياتي علي الناس زمان الصابر فيهم علي دينه كالقابض علي الجمر "

القسم الثاني : العلو إلي إمام من أئمة الحديث المشهورين بالحفظ والفقه والضبط كابن جريح والزهري والاوزاعي ومالك وشعبة ومن أشبههم ، ولو كثر العدد بعد ذلك إلي النبي r 0

وهذا القسم يلي القسم السابق في الأجلية والفضل بشرط الصحة والنظافة من الخلل أيضا ويسميه العلماء هو وما بعده من الأقسام " بالعلو النسبي "

مثاله : ما رواه الحاكم قال : قال أبو العباس محمد بن يعقوب : حدثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا عبد الله بن نمير عن الاعمش عن عبد الله بن مرة عن مسروق عن عبد الله بن عمرو – رضي الله عنهما – قال : قال رسول الله r " أربع من كن فيه كان منافقاً خالصاً ومن كانت فيه خصلة منهن كان فيه خصلة من النفاق حتي يدعها ، إذا حدث كذب ، وإذا عاهد غدر ، وإذا وعد أخلف وإذا خاصم فجر " 0

قال الحاكم : هذا إسناد صحيح مخرج في كتاب مسلم ، عن محمد بن عبد الله بن نمير عن أبيه ، وقد بلغ عدد رواته سبعة وهو أعلي من الاربع الذي قدمنا ذكره ، فإن الغرض فيه القرب من سليمان بن مهران الأعمش فإن الحديث له ، وهو إمام من أئمة الحديث وكذلك كل إسناد يقرب من الإمام المذكور فيه فإذا صحت الرواية إلي ذلك الإمام بالعدد اليسير فأنه عال 0

القسم الثالث : العلو إلي كتاب من كتب الحديث المعتمدة ، كالصحيحين والسنن ومسند أحمد ونحوها ، وسمي ابن دقيق هذا القسم " علو التنزيل " وهو علي أربعة أنواع : الموافقة ، والبدل ، والمساواة ، والمصافحة 0

أولاً : الموافقة : وصورتها أن يروي المحدث حديثاً في احد الكتب بإسناد لنفسه فيصل في إسناده إلي شيخ مصنف الكتاب من غير طريق المصنف ، ولو أنه رواه من طريق المصنف لزاد عدد رجال السند 0 قال الحافظ ابن حجر : مثاله : روي البخاري عن قتيبة عن مالك حديثاً ، فلو رويناه من طريق كان بيننا وبين قتيبة ثمانية ، ولو روينا ذلك الحديث بعينه من طريق أبي العباس السراج عن قتيبة مثلاً لكان بيننا وبين قتيبة سبعة فقد حصلت لنا الموافقة مع البخاري في شيخه بعينه مع علو الإسناد علي الإسناد إليه " 0

ثانياً : البدل وصورته : ان يروي المحدث حديثا موجودا في أحد الكتب بإسناد لنفسه فيصل في إسناده إلي شيخ شيخ المصنف 0

قال الحافظ ابن حجر : " كأن يقع لنا ذلك الإسناد بعينه – يقصد إسناداً اخر لأبي العباس السراج – من طريق أخري إلي القعنبي عن مالك ، فيكون القعنبي بدلاً فيه من قتيبه 0 والقعنبي ليس شيخاً للبخاري فحصلت الموافقة مع شيخ شيخه وهو مالك 0

ثالثاً : المساواة : وهي استواء عدد الإسناد من الراوي إلي آخر الإسناد مع إسناد أحد المصنفين 0

قال الحافظ ابن حجر : كأن يروي النسائي مثلاً حديثاً يقع بينه وبين النبي r فيه أحد عشر نفساً فيقع لنا ذلك الحديث بعينه بإسناد اخر إلي النبي r يقع بيننا فيه وبين النبي r أحد عشر نفسا فتساوي النسائي من حيث العدد مع قطع النظر عن ملاحظة ذلك الإسناد الخاص 0

قال السيوطي : وكان هذا يوجد قديما وأما الآن فلا يوجد في حديث بعينه ، بل يوجد مطلق العدد كما قال العراقي 0

رابعاً : المصافحة : وهي أن تقع هذه المساواة لشيخك فيكون ذلك مصافحة ، لأن العادة جرت بالمصافحة بين تلاقيا ، وأنت في المثال السابق كأنك لقيت النسائي وصافحته ، لانك لقيت شيخك المساوي له ، فإن كانت المساواة لشيخ شيخك كانت المصافحة لشيخك ، وهكذا 0

قال الشيخ أحمد شاكر : وهذان النوعان – المساواة والمصافحة – لا يمكنان في زماننا هذا ، ولا فيما قاربه من العصور الماضية لبعد الإسناد بالنسبة إلينا وهو واضح 0

القسم الرابع : العلو بتقدم وفاة الراوي وإن تساويا في عدد الإسناد 0

مثاله : ما ذكره ابن طاهر من رواية الحسن عن أنس لحديث : " أنه r كان يخطب يوم الجمع إلي جنب خشبة " فإنها أعلي من رواية حميد عنه ، لأن وفاة الحسن كانت في رجب في ( سنة عشر ومائة ) ووفاة حميد في ( سنة ثلاث وأربعين مائة ) قال : فلا يكون الإسناد إلي الحسن مثل الإسناد إلي حميد ، وإن استويا في الرتبة ، بل الطريق إلي الحسن أعلي وأجل 0

وممن صرح بهذا القسم في العلو أبو يعلي الخليلي في الإرشاد فقال : قد يكون الإسناد يعلو علي غيره بتقدم موت راوية وإن كانا متساويين في العدد 0

وربما اعتبر العلو بتقدم وفاة الراوي مطلقا من غير مقارنته باخر وقد اختلف العلماء في حد ذلك : فحكي عن بعضهم أن مداه خمسون سنة ، قال ابن الصلاح : روينا عن أبي علي الحافظ النيسابوري قال : سمعت أحمد بن عمير الدمشقي – وكان من أركان الحديث – يقول : إسناد خمسين سنة من موت الشيخ إسناد علو وحكي عن رخين أن حد التقادم ثلاثون سنة قال ابن الصلاح وفيما نروي عن أبي عبد الله بن منده الحافظ قال : إذا مر علي الإسناد ثلاثون سنة فهو عال وهذا أوسع من الأول ، والله أعلم 0

القسم الخامس : العلو بتقدم السماع فمن سمع من الشيوخ قديما كان اعي ممن سمع منهم أخيرا ، كان يسمع شخصان من شيخ واحد أحدهما سمع منذ ستين سنة مثلا والاخر منذ أربعين فالأول أعلي من الثاني 0 قال النووي : وكثير من هذا يدخل في الذي قبله " وجعل ابن طاهر هذا القسم والذي قبله قسما واحداً 0

حكم الإسناد العالي والنازل :

لا نحكم علي السند عالياً أو نازلاً إلا بعد النظر في رجاله وقد يكون العالي رجاله ضعفاء ، ويكون الإسناد العالي أضعف من النازل رغم أن هذا عال ولكن رجاله ضعف نازل ورجاله ثقات ، فلا تساوي بينهما 0

ونحن مع من يختار النزول عن الثقات علي العلو عن غير الثقات 0

يقول عبيد الله بن عمرو : ( حديث بعيد الإسناد صحيح ، خير من حديث قريب الإسناد سقيم – أول قال ضعيف )

الرد علي من زعم أن النزول أفضل من العلو :

عن بعض أهل النظر : أن التنزل في الإسناد أفضل لأنه يجب علي الراوي أن يجتهد في متن الحديث وتأويله وفي الناقل وتعديله ، ولكما زاد الاجتهاد زاد صاحبه ثواباً سبحان الله !

هؤلاء القوم الذين يزعمون أن النزول أفضل من العلو كمن يقصد المسجد لصلاة الجماعة فيسلك طريقاً بعيدة لتكثير الخطا فتفوته صلاة الجماعة التي هي المقصود ، لأن المقصود من الحديث التوصل إلي صحته وبٌعد الوهم ، وكلما كثر رجال الإسناد تطرق إليه الخطأ وكلما قصر سلم ، اللهم إلا أن يكون رجال السند النازل أوثق وأحفظ أو أفقه فإنه يكون أولي 0

قال ابن دقيق العيد : ( لأن كثرة المشقة ليست مطلوبة لنفسها ، ومراعاة المعني المقصود من الرواية – وهو الصحة – أولي )







<br>
كاره اليهود
كاره اليهود
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام الكاتب النشيط
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 98
نقاط : 3665
السٌّمعَة : 0
رايق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

العالي من الأسانيد Empty رد: العالي من الأسانيد

مُساهمة من طرف سامح عسكر في الخميس مارس 03, 2011 10:59 pm

روائع وإبداعات كاره اليهود ما زالت تتواليSmile

نظره يامولانا، أنت تضع أساسيات العلم عن الطلبه، أحسن الله إليكم وبارك الله فيكم




صفحتي على الفيس بوك

الحرية هي مطلب العُقلاء..ولكن من يجعل نفسه أسيراً لردود أفعال الآخرين فهو ليس حُرّاً....إصنع الهدف بنفسك ولا تنتظر عطف وشفقة الناس عليك..ولو كنت قويا ستنجح....سامح عسكر



سامح عسكر
سامح عسكر
المدير العام
المدير العام

العالي من الأسانيد Empty
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 14224
نقاط : 27133
السٌّمعَة : 23
العمر : 40
مثقف

https://azhar.forumegypt.net/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

العالي من الأسانيد Empty رد: العالي من الأسانيد

مُساهمة من طرف كاره اليهود في السبت مارس 05, 2011 5:43 pm

روائع وإبداعات كاره اليهود ما زالت تتواليالعالي من الأسانيد 650269930

نظره يامولانا، أنت تضع أساسيات العلم عن الطلبه، أحسن الله إليكم وبارك الله فيكم


بالله عليك لا تفعل اخى الحبيب

يعلم الله انى لست من العلم فى شئ

أخوكم


<br>
كاره اليهود
كاره اليهود
عضو مشارك
عضو مشارك

وسام الكاتب النشيط
الديانه : الاسلام
البلد : مصر
ذكر
عدد المساهمات : 98
نقاط : 3665
السٌّمعَة : 0
رايق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى